تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

الغذاء والدواء ترفض مبادرة "فايزر" للتطعيم بجرعة ثالثة والشركة تعترف بمشاكل لقاحها

© REUTERS / YVES HERMANلقاح فايزر
لقاح فايزر - سبوتنيك عربي, 1920, 19.09.2021
تابعنا عبر
بعد أن أظهرت البيانات الجديدة انخفاض فعالية لقاح شركة فايزر بشكل كبير في غضون 4 أشهر فقط بعد التطعيم الكامل، رفضت إدارة الغذاء والدواء دعوة من الشركة لتقديم جرعات معززة للأشخاص المطعمين.
قدمت شركة فايزر، يوم الجمعة، وثيقة إلى اللجنة الاستشارية الخاصة باللقاحات والمنتجات البيولوجية ذات الصلة التابعة لإدارة الغذاء والدواء. صرحت الشركة بناءً على دراساتها الخاصة، أن منتجها يفقد ما يقرب من نصف فعاليته ضد متغير دلتا لفيروس كورونا في غضون بضعة أشهر فقط بعد التطعيم.
على الرغم من توصية شركة فايزر بتقديم جرعة اللقاح المعززة الثالثة ضد فيروس كورونا، يبدو أن التوصية لم تلق آذانًا صاغية من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، حيث صوتت اللجنة بأغلبية ساحقة ضد الجرعة المعززة مشيرة إلى نقص ضمانات السلامة.
يشير تقرير فايزر إلى دراسة حديثة أجرتها مجموعة كايزر ميديكال جنوبي كاليفورنيا، والتي قيمت الفعالية الشاملة والمتنوعة للقاح الخاص بشركة فايزر-بيوانتك. ضد عدوى فيروس كورونا.
استخدم الباحثون البيانات التي تم جمعها في جميع أنحاء الولايات المتحدة بين 14 ديسمبر/كانون الأول 2020 و8 أغسطس/آب 2021، مما يجعل من الممكن استكشاف تأثير اللقاح ضد كل من متغير دلتا والسلالات الأخرى لفيروس كورونا.
تظهر النتائج الرئيسية أن فعالية لقاح فايزر ضد كتغير دلتا كانت عالية خلال الشهر الأول بعد التطعيم، لكنها انخفضت بشكل كبير (من 93% إلى 53%) في غضون 4 أشهر بعد التطعيم الكامل.
خلص الباحثو أيضًا إلى أن فاعلية اللقاح ضد الاستشفاء تستمر "لمدة ستة أشهر تقريبًا"، وأن الانخفاض في الفعالية بمرور الوقت "أمر غير مفهوم".
وفقًا للتقرير المقدم إلى إدارة الغذاء والدواء، فإن إستراتيجية شركة فايزر في الوقت الحالي هي إعطاء جرعات معززة من لقاحها كل 6 أشهر تقريبًا. تم تقديم هذه التوصيات بناءً على نتائج التحليل اللاحق للحالات حسب وقت التطعيم، ويبدو أنه الحل الوحيد الذي تقدمه الشركة في الوقت الحالي.
على الرغم من حقيقة أن فعالية لقاحها تتضاءل بسرعة كبيرة، فقد فشلت شركة فايزر في إقناع المنظمة الأمريكية بإدخال جرعات معززة من اللقاح.
ومع ذلك، فمن غير الواضح ما إذا كانت شركة الأدوية العملاقة ستحصل على نفس الردود من الحكومات في البلدان الأخرى، مثل أستراليا أو كندا أو نيوزيلندا.
البلدان التي بدا أن لديها بعض حملات التطعيم المبكرة والناجحة في وقت سابق من هذا العام والتي اعتمدت بشكل كبير على لقاح فايزر "بما في ذلك الولايات المتحدة" تشهد الآن ارتفاعًا كبيرًا في الإصابات مرة أخرى.
كان من المفترض أن تصبح إسرائيل على وجه الخصوص، مثالًا بارزًا على فعالية هذا اللقاح حيث تم تطعيم أكثر من 60% من المواطنين بلقاح فايزر بشكل كامل، ومع ذلك فهي تشهد موجة جديدة من  تفشي الوباء.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала