تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

أمريكا تختار محققا لكشف ملابسات الغارة التي قتلت مدنيين أفغان قرب مطار كابول

طائرة ريبر المسيرة - سبوتنيك عربي, 1920, 21.09.2021
تابعنا عبر
اختارت السلطات الأمريكية المفتش العام للقوات الجوية، الفريق سامي سعيد، لقيادة التحقيق في الغارة التي نفذتها طائرة دون طيار في محيط مطار كابول وأسفرت عن مقتل 10 مدنيين بينهم سبعة أطفال.
واشنطن - سبوتنيك. وقالت المتحدثة باسم القوات الجوية آن ستيفانيك لصحيفة "ميليتاري تايمز"، إن سعيد سيُمنح 45 يوما لاستكمال التحقيق في الضربة الصاروخية يوم 29 أغسطس/ آب.
جندي أمريكي في مطار كابول يوجه سلاحه نحو أفغاني يحاول مغادرة البلاد إثر سيطرة طالبان على الحكم في أفغانستان - سبوتنيك عربي, 1920, 17.09.2021
وزير الدفاع الأمريكي يعتذر عن قتل 10 مدنيين في أفغانستان بالخطأ الشهر الماضي
اعترف قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال كينيث ماكنزي، يوم الجمعة، الماضية بأن الغارة الجوية قتلت 10 مدنيين بينهم سبعة أطفال ولكن ليس أي من أعضاء الهدف المقصود، تنظيم الدولة الإسلامية في خراسان الإرهابي (المحظور في روسيا).
وقال ماكنزي إن معلومات استخبارية خاطئة أشارت إلى تهديد وشيك للقوات الأمريكية في مطار كابول. كان الرجل الذي ضربوه بالفعل، زيمراي أحمدي، مهندسا كهربائيا لمنظمة إغاثة أمريكية، وفقا لتقرير صحيفة "نيويورك تايمز".
يُزعم أن المعلومات الاستخبارية أشارت إلى أن أحمدي كان يحمل متفجرات في سيارة تويوتا كورولا بيضاء اللون، والتي تتطابق مع ملف تهديد "داعش".
تم الكشف لاحقا عن عدم وجود صلة لأحمدي بالتنظيم الإرهابي، وأنه كان ينقل المياه، وليس المتفجرات، إلى الناس في حي قريب من مطار كابول. وقالت وسائل إعلام محلية آنذاك إن الضربة الأمريكية أوقعت مدنيين بالفعل لكن القيادة العسكرية لواشنطن آثرت الصمت لحين التحقق من الأمر.
تابع آخر أخبار أفغانستان اليوم مع سبوتنيك
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала