تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

الرئيس التنفيذي لـ"إكسبو 2020 دبي" عمر شحادة يكشف تفاصيل مهمة حول المشاركات الدولية

© Sputnik . Mohamed Hemedaالرئيس التنفيذي لـ "إكسبو 2020 دبي" عمر شحادة
الرئيس التنفيذي لـ إكسبو 2020 دبي عمر شحادة  - سبوتنيك عربي, 1920, 22.09.2021
تابعنا عبر
كشف عمر شحادة، الرئيس التنفيذي للمشاركات الدولية في "إكسبو 2020 دبي"، في مقابلة خاصة مع "سبوتنيك"، تفاصيل مهمة عن المشاركات الدولية في النسخة التي تنطلق خلال أيام في مدينة دبي بالإمارات.
وأوضح شحادة، في مقابلة خاصة مع "سبوتنيك"، أن إكسبو 2020 دبي، يتناول، ثلاثة موضوعات محورية، هي الفرص والتنقل والاستدامة، حيث ترتبط هذه الموضوعات الثلاثة بغالبية تحديات عصرنا الملحّة في إطار هدف رئيسي يتمثل في شعار إكسبو 2020 دبي "تواصل العقول وصنع المستقبل".
وأشار إلى أن إكسبو 2020 يعمل على رعاية النمو المستمر لاقتصاد الإمارات الإبداعي ودعمه عن طريق استعراض المواهب الإبداعية الإماراتية، والاحتفاء بثقافة الدولة وتراثها، وتوفير منصة للتعاون الإبداعي... فإلى نص المقابلة.
بداية يعد إكسبو 2020 دبي  بلا شك حدثا مؤثرا باعتباره أحد أوائل التجمعات الدولية وأكبرها... ما انعكاس ذلك على دولة الإمارات أولا.. والمنطقة العربية ثانيا؟
إكسبو 2020 دبي هو أول إكسبو دولي يُقام في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا منذ انطلاقه لأول مرة قبل نحو 170 عاما، وستكون إمارة دبي أول مدينة عربية تستضيف هذا الحدث الدولي الضخم والمهم، في وقت بات فيه العالم في أمس الحاجة إلى الالتقاء من جديد حول الأهداف المشتركة للإنسانية، من أجل وضع حلول لتحديات عصرنا الملحّة، بما في ذلك التحديات الجديدة التي أفرزتها جائحة كوفيد-19 وتداعياتها على العالم.
 
أعمال الفنان الروسي بوكراس لامباس - سبوتنيك عربي, 1920, 22.09.2021
"رسم الخط المستقبلي"... فنان روسي يقدم في "إكسبو 2020" فنا فريدا يدمج به ثقافات الماضي بالحاضر
كل هذا يجعل هذه النسخة من إكسبو الدولي نسخة استثنائية بكل ما تحمل الكلمة من معان، ويكسبها أهمية أكبر من أي وقت مضى، فالتطورات التي فرضها الواقع الجديد في العالم، صارت تستوجب علينا أن نتحد لنواجه تحدياتنا معا عبر التعاون وتواصل العقول، من أجل صُنع مستقبل جديد، وهذا هو جوهر إكسبو 2020 دبي الذي يتجسد في شعاره أيضا.
وتمتلك المنطقة آفاقا كبيرة للنمو، وهو ما يجعلها مركز جذب مهم للاستثمارات العالمية والأفكار غير التقليدية. لذلك فإن إقامة هذا الحدث الدولي في منطقتنا لأول مرة، هو خطوة مناسبة مكانيا وزمانيا، ونحن واثقون من أن إكسبو 2020 دبي سيترك إرثا هادفا يُسهم في تقدم هذه المنطقة لسنين طويلة قادمة ويحقق أثرا إيجابيا مهما في هذه المنطقة والعالم، وليس في دولة الإمارات فحسب.
هل ساهم تأجيل موعد انطلاق إكسبو 2020 دبي في تعزيز العروض والتنوع لدى بعض الدول؟
عندما صوتت الدول الأعضاء في المكتب الدولي للمعارض العام الماضي بأغلبية الثلثين على تأجيل هذه النسخة من إكسبو الدولي لمدة سنة، ليقام إكسبو 2020 دبي في الفترة من 1 أكتوبر/تشرين الأول 2021 إلى 31 مارس/آذار 2022، كان هذا التصويت تأكيدا على التزام الأعضاء المستمر بالمساهمة في تنظيم إكسبو دولي في دبي من شأنه أن يلعب دورا محوريا في رسم ملامح عالم جديد في أمس الحاجة إلى هذا.
 وقد كان ذلك التصويت أيضا علامة متجددة على التضامن، يثبت الإرادة المشتركة للعمل معا من أجل صنع مستقبل أفضل للجميع.
وقد تمخضت الجائحة عن تحديات جديدة، بات العالم في حاجة ملحّة إلى معالجتها ووضع حلول مبتكرة لها من أجل بناء غد أكثر إشراقا للإنسانية. وسيستفيد العالم من قدرة إكسبو الدولي اللامحدودة على جمع شعوب العالم وحشد طاقاتهم من أجل تعزيز التعاون في مواجهة التحديات المشتركة التي تواجهها البشرية وتقديم الحلول المناسبة، بما في ذلك للتحديات الجديدة التي فرضتها الجائحة.
ما أبرز الفعاليات التي يقدمها الجناح الروسي في إكسبو 2020؟
روسيا: الفضاء (27 أكتوبر/تشرين الأول 2021) – هذا المؤتمر مخصص لإنجازات روسيا في مجال استكشاف الفضاء؛ وسيحضره رواد فضاء وخبراء في هذا المجال، وخلال الحدث، ستعرض القناة الأولى بالتلفزيون الروسي لقطات من أول فيلم يُصوّر في الفضاء – "التحدي".
المنتدى الروسي: قيادة المستقبل (3-4 ديسمبر 2021) – هو حدث مخصص للتعاون الاقتصادي والاستثماري الدولي وبين روسيا والعالم العربي، وستشارك في هذا المنتدى شركات روسية بارزة.
شعار معرض إكسبو دبي 2020، 16 يناير 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 21.09.2021
"هذا وقتنا".. إطلاق الأغنية الرسمية لـ"إكسبو 2020 دبي"... فيديو
منتدى (Russia Creates) 1-2 مارس 2022 – وهذا حدث سنوي، جرت العادة على أن يُقام في دبي بمشاركة أبرز ممثلي قطاع الصناعة الإبداعية من روسيا.
وبشأن الشراكات مع الجانب الروسي هل اتضحت ملامح بعض الشراكات حتى الآن؟ وما أبرزها؟
ميتالو إنفست – هي شركة عالمية بارزة في مجال إنتاج منتجات الحديد الخام وقوالب الحديد وتوريدها؛ وهي من أكبر شركات إنتاج الصلب العالي الجودة في المنطقة.
روستيخ – هي شركة روسية مملوكة للدولة مقرها موسكو وتخصصها الاستثمار في الشركات ذات الأهمية الاستراتيجية، وبشكل خاص في صناعات الدفاع والتقنية المتطورة.
روساتوم – هي شركة روسية حكومية مقرها موسكو متخصصة في الطاقة النووية.
سبيربنك – شركة روسية مملوكة للدولة وتخصصها الخدمات المالية والمصرفية
هل زاد عدد الدول المشاركة بعد التأجيل أو زادت أجنحتها بعد التأجيل؟
سيقام إكسبو 2020 دبي بمشاركة أكثر من 200 جهة، من بينها 192 دولة. وللمرة الأولى في تاريخ إكسبو الدولي، سيكون لكل بلد مشارك جناحه الخاص. وتتوزع أجنحة الدول على مناطق الموضوعات الثلاث (الفرص والتنقل والاستدامة) بعيدا عن النمط الجغرافي التقليدي في توزيع الأجنحة، بهدف جمع كل مجموعة من الدول حول موضوع مشاركتها تحت شعار واحد وهو "تواصل العقول وصُنع المستقبل".
ما أبرز القضايا التي تطرح في أكسبو دبي وهل يمكن الاستفادة من هذا التجمع في نقاشها أو مواجهتها كما هو الحال على سبيل المثال بشأن تغير المناخ؟
يتناول إكسبو 2020 دبي ثلاثة موضوعات محورية، هي الفرص والتنقل والاستدامة. وترتبط هذه الموضوعات الثلاثة بغالبية تحديات عصرنا الملحّة في إطار هدف رئيسي يتمثل في شعار إكسبو 2020 دبي "تواصل العقول وصنع المستقبل"، الذي يستند إلى قناعتنا الراسخة بأن الابتكار والتقدم هما ثمرة لقاء الأفراد والأفكار بطرق جديدة وملهمة. موضوعاتنا الفرعية الثلاثة هي مجالات نرى أنها ضرورية لبناء عالم أفضل للجميع.
ويرتبط موضوع الفرص بإطلاق العنان لإمكانات الأفراد والمجتمعات لرسم ملامح المستقبل، من أجل خلق فرص جديدة للإنسانية في كافة مناحي الحياة؛ أما موضوع التنقل، فهو مرتبط بتنقل الأفراد والأفكار والمعلومات والبضائع، بما في ذلك الوسائل التقنية الحديثة التي تسهّل هذا، عبر ابتكار وسائل أكثر كفاءة وفعالية لتنقل الناس والبضائع والأفكار سواء ماديا أو افتراضيا. ويتطرق موضوع الاستدامة إلى احترام عالمنا والعيش في تناغم تام معه لضمان مستقبل أكثر نظافة وأمانا وصحة للجميع، وهو هدف وثيق الصلة بالأهداف الإنمائية العالمية.
هل يمكن أن يساهم إكسبو 2002 دبي في إنعاش الاقتصاد وإعادته لما قبل الجائحة نسبيا؟
دولة الإمارات، بصفتها صاحبة واحد من أكثر اقتصادات العالم حيوية وتركيزا على المستقبل، وببنيتها التحتية العالمية المستوى وأطرها التنظيمية الصديقة للأعمال، برزت بوصفها مركزا عالميا للتجارة والتقنية والسياحة، يتيح وصولا مباشرا إلى الأسواق العالية النمو في كل من أفريقيا والشرق الأوسط وآسيا وأوروبا.
إكسبو 2020 - دبي - سبوتنيك عربي, 1920, 17.09.2021
تذاكر مجانية لأقل من 18 عاما في إكسبو 2020
وفي وقت تفوق فيه الحاجة إلى استجابة جماعية لأبرز التحديات العالمية ما كانت عليه في أي وقت مضى، سيستفيد إكسبو 2020 من كل من قدرة إكسبو الدولي على جمع الناس ومن مكانة دولة الإمارات الفريدة، بوصفها نقطة ترابط عالمية ستجمع أكثر من 200 جهة مشاركة وملايين الزوار، وذلك لإلهام التغيير الهادف وصنع مستقبل أكثر إشراقا لنا جميعا.
سيكون هذا الحدث الدولي الضخم الممتد على مدار ستة أشهر - وهو من أول الأحداث بهذا الحجم والنطاق منذ بداية الجائحة - منارة أمل بالنسبة لمجتمع الأعمال العالمي، إذ يمثل فرصة غير مسبوقة للأفراد والشركات على اختلاف أحجامها وللمنظمات الدولية والمؤسسات الحكومية من مختلف أنحاء العالم، لتشكيل شراكات جديدة واكتشاف فرص أعمال جديدة من شأنها تمكين اتصال قوي على صعيد الأعمال ونمو اقتصادي مستدام.
وسيصبح هذا جزءا مهما من إرث إكسبو الطويل الأمد، ليحْدث تأثيرا هادفا في جميع أنحاء المنطقة وخارجها، ويحفز اقتصادا عالميا أكثر تنوعا ومرونة وينشّط الاقتصاد في دولة الإمارات والمنطقة والعالم.
وستحفز نفقات إكسبو الرأسمالية أثرا اقتصاديا على نطاق أوسع في قطاعات رئيسية بينها البناء (بما في ذلك إنشاء المرافق والبنى التحتية وأجنحة المشاركين الدوليين) والنقل والتخزين والاتصالات، فضلاً عن السفر والسياحة والضيافة وخدمات الأعمال.
وستؤدي الاستثمارات خارج الموقع من جانب أطراف بخلاف إكسبو، مثل هيئة الطرق والمواصلات، وبلدية دبي، وهيئة كهرباء ومياه دبي، إلى مساهمة إضافية في الناتج المحلي الإجمالي لدولة الإمارات العربية المتحدة.
وحتى أغسطس 2021، سُجّلت أكثر من 30,000 شركة من 179 دولة للعمل مع إكسبو، منها 13,700 شركة صغيرة ومتوسطة. وأرسى إكسبو 52% من العقود على الشركات الصغيرة والمتوسطة، وهو ما يمثل 28.5% من إجمالي الإنفاق.
وسيحقق استثمار إكسبو في النمو الاقتصادي فوائد على مدى العقد المقبل وما بعده. تجدر هنا الإشارة إلى النقاط المهم التالية:
إكسبو 2020 استثمار في اقتصاد مستدام ومرن ومتنوع يتماشى مع رؤية الإمارات 2021 ومئوية الإمارات 2071.
من المتوقع للنشاط التجاري في مركز دبي للمعارض المتطور الموجود في موقع إكسبو 2020 دبي أن يساهم إلى حد كبير في اقتصاد دولة الإمارات في فترة انعقاد إكسبو وبعدها، فمن شأن هذا المركز أن يصبح وجهة استقطاب لقطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض في المنطقة.
أكثر من 80 في المئة من بنية إكسبو التحتية وغيرها من الأصول، بما في ذلك مركز دبي للمعارض، سيبقى للمستقبل ويعاد توظيفه ضمن منظومة ابتكار عمرانية جديدة تُعرف باسم دستركت 2020.
معرض إكسبو دبي 2020، الإمارات العربية المتحدة 16 يناير 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 19.09.2021
"إكسبو 2020 دبي" يدعم مشاريع لحماية كوكب الأرض تقدمها 19 جامعة في الإمارات
ستكون دستركت 2020 ومركز دبي للمعارض جزءا لا يتجزأ من الخطة العمرانية الرئيسية لدبي 2040، التي تحدد كيفية تطور الإمارة على مدار الأعوام العشرين المقبلة من حيث المشروعات السكنية والاقتصادية الكبرى.
استمرار الإنفاق الاستثماري الرأسمالي من جانب إكسبو 2020 سيعطي دفعة كبرى لمجموعة واسعة من القطاعات، بما في ذلك البناء والنقل والخدمات اللوجستية والطيران وخدمات الأعمال.
سيستفيد قطاع السفر والسياحة من ازدياد عدد الزوار القادمين إلى دولة الإمارات لحضور إكسبو 2020  دبي.
حتى أغسطس 2021، مُنح أكثر من 14,400 عقد غير إنشائي لأكثر من 2,000 شركة، 60% منها مسجلة في دولة الإمارات.
تستعد دبي لأن تصبح اقتصاد المستقبل، وسيعمل إكسبو 2020 على استعراض الحلول وتيسير الحوار وإلهام العمل في مجالات مثل الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء وتقنيات "بلوك تشين"، بما يعزز نمو الإمارة على هذا المسار.
في دستركت 2020، سيبقى موقع إكسبو بوصفه مركزا متعدد الاستخدامات، ذكيا ومستداما ومتكاملا، للابتكار. وقد التزم عدد من أبرز رواد الابتكار في العالم، بينهم ثلاثة من شركاء إكسبو 2020 من فئة شريك أول رسمي - موانئ دبي العالمية وسيمنس ومجموعة ترمينوس – بأن يؤسسوا لأنفسهم وجودا طويل الأمد هناك.
سيسرّع إكسبو 2020 دبي نمو اقتصاد المعرفة في دولة الإمارات وخارجها
هناك جوانب عدة خلال إكسبو 2020 دبي بخلاف الجوانب الاقتصادية... برأيك ما أهم الانعكاسات التي تمثلها الجوانب الأخرى في الحدث الدولي والمتمثلة في الثقافة والسياحة والرياضة؟
سيعمل إكسبو 2020 على رعاية النمو المستمر لاقتصاد الإمارات الإبداعي ودعمه عن طريق استعراض المواهب الإبداعية الإماراتية، والاحتفاء بثقافة الدولة وتراثها، وتوفير منصة للتعاون الإبداعي.
الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي ورئيس مجلس دبي التنفيذي، يلقي التحية لدى وصوله إلى مراسم انطلاق مبادرة دبي الذكية 2021، التي تهدف إلى إنهاء المعاملات الورقية بحلول عام 2021  في دبي، الإمارات العربية المتحدة 16 أبريل/ نيسان 2017 - سبوتنيك عربي, 1920, 07.04.2021
ولي عهد دبي يعلن توفير لقاحات لجميع الممثلين الرسميين المشاركين في إكسبو 2020
على المسرح نفسه مع معماريين عالميين (مثل سانتياغو كالاترافا، وآصف خان، وغوردون جيل، وغيرهم الكثير)، سيقدم مهندسون قادمون من السودان والمغرب وسلطنة عُمان وغيرها تصاميمهم الخاصة في واحد من أكبر الاحتفالات بالعمارة المعاصرة في القرن الحادي والعشرين.
يعمل برنامج الفنون البصرية في الأماكن العامة من إكسبو على إدراج السرد المادي عبر الفن في منشآت الموقع، ويعرض أعمالا لفنانين عالميين ومحليين ومن أنحاء المنطقة. تذهب المبيعات من المحتوى التصميمي الحصري في أرجاء الموقع إلى صندوق المصمم الإماراتي، الذي يدعم المصممين والشركات الصغيرة والمتوسطة على الصعيد المحلي.
ستجمع ساحة الوصل، وهي القلب النابض لموقع إكسبو، بين أحدث تقنيات الإسقاط المحيطي والصوت والإضاءة في قبتها لتقديم سلسلة من التجارب والعروض المبهرة بصريا والمؤثرة التي تجسد أهداف وطموحات إكسبو 2020 والإمارات بصفتها الدولة المضيفة، بما يلهم الناس من جميع أنحاء العالم. وسيبدأ هذا بحفل الافتتاح في 30 أكتوبر المقبل.
سيمسي استوديو الفردوس لـ"إيه آر رحمان"، وهو استوديو متطور لتسجيل الموسيقى وإنتاجها، مِرفقا دائما في دستركت 2020، ليعزز طموح دولة الإمارات في أن تصبح مركزا عالميا للإبداع الملهِم.
بتكليف من إكسبو، تجمع أوبرا الوصل بين المواهب الإماراتية والعالمية، وستقدم باكورة عروضها ضمن الحدث الدولي، جامعةً أكثر من 100 فنان وموسيقي وفريق إنتاج مكونا من 70 محترفا للاحتفال بأفضل المواهب الأوبرالية العالمية.
سيشهد إكسبو 2020 ما يصل إلى 60 فعالية حية يوميا على مدار 182 يوما متتاليا. بدءا من فرقة تعزف موسيقى الـ "إكليكتيك هاوس"، وصولا إلى الأمسيات الشعرية، والمهرجانات الموسيقية، والرقصات المبهرة لمجموعة من فِرَق الرقص الرائدة على مستوى العالم، والعروض الأولى لأفلام من أنحاء المنطقة، وظهور فنانين معروفين عالميا، سيشكل إكسبو 2020 احتفالا عالميا بالثقافة، ليستعرض المواهب المحلية والناشئة ويعزز مكانة دولة الإمارات بوصفها مركزا للإبداع.
تتماشى هذه الجهود مع التزام دبي والإمارات الأوسع بتطوير الاقتصاد الإبداعي. يشمل هذا الالتزام استراتيجية دبي للاقتصاد الإبداعي، التي أُعلن عنها في إبريل 2021، وتسعى إلى تحويل إمارة دبي إلى وجهة عالمية للإبداع وعاصمة للاقتصاد الإبداعي بحلول عام 2025.
تشمل فعاليات إكسبو 2020 دبي برنامجا رياضيا حافلا ومتنوعا يضم العديد من الأنشطة المجانية، والمباريات الاستعراضية، ومشاركات لألمع نجوم الرياضة، ومنطقة مخصصة للياقة البدنية، وذلك لاستغلال القدرة الفريدة للرياضة على الجمع بين الأفراد والمجتمعات والدول.
وستتعدد الطرق لممارسة النشاط البدني في إكسبو 2020 دبي، في ظل وجود مرافق رياضية وحصص تمارين جماعية وبطولات تضم فرقا عالمية المستوى، فضلا عن مجموعة واسعة من أنشطة الرياضة واللياقة البدنية المقدمة من أكثر من 200 مشارك في إكسبو 2020 من الدول وشركاء الحدث الدولي.
ويضم مركز الرياضة واللياقة البدنية، البالغة مساحته 5,400 متر مربع، مرافق بينها ملعب لكرة قدم الصالات؛ وملعب متعدد الأغراض بسطح صلب لكرة السلة وكرة الشبكة والكرة الطائرة والتنس؛ وشبكتي كريكيت "بيغ باش".
شعار معرض إكسبو دبي 2020، 16 يناير 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 16.09.2021
الجناح الروسي يقدم عرض أوبرا في "إكسبو 2020 دبي"
وسيستضيف إكسبو 2020 دبي العديد من الفعاليات المشوقة التي تضم نجوما في عالم الرياضة، منهم استعراضيو كرة السلة الأسطوريون هارلم غلوبتروترز، الذين سيساعدون في إطلاق تحدي دبي للياقة في إكسبو 2020. وسيستضيف إكسبو أيضا "سباق إكسبو للجري" – وهو سباق رفيع المستوى بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي يقام يوم الجمعة الموافق 19 نوفمبر المقبل وسيشهد جري نحو 5000 عداء لمسافة 10 كيلومترات أو 5 كيلومترات أو 3 كيلومترات.
تعاون إكسبو أيضا مع مجموعة سيتي لكرة القدم "سيتي فوتبول غروب"، التي تضم أندية في مختلف أنحاء العالم، بما في ذلك مانشستر سيتي ومومباي إف سي، بالإضافة إلى تعاون مع فريق الدوري الهندي الممتاز للكريكيت راجستان رويال ونادي كرة القدم الإيطالي البارز إيه سي ميلان. وستحضر كل هذه الفرق أثناء الحدث الدولي، الذي يستمر ستة أشهر لتساهم في تقديم أنشطة ملهمة وفرص للتفاعل مع أشهر اللاعبين.
من جهة أخرى، تستعد العديد من الدول المشاركة في إكسبو لاستعراض أفضل ما لديها على صعيد الرياضة. حيث سيشهد استعراض كرواتيا للرياضة واللياقة يوم 28 يناير 2022 مشاركة أبطال رياضيين – بمن فيهم لاعب كرة القدم الحائز على جائزة الكرة الذهبية لوكا مودريتش، والفائز السابق ببطولة ويمبلدون للتنس غوران إيفانيسيفيتش، ونجما الرابطة الأمريكية الوطنية لكرة السلة داريو تشاريتش وبويان بوغدانوفيتش. بينما سيشارك بطل الملاكمة العالمي أنثوني جوشوا في فعالية مع الجناح النيجيري.
يقدم مشاركون آخرون أنشطة لدعم اللياقة والعافية، منها جلسات أسبوعية لتدريب الأطفال وتنمية مهاراتهم في ألعاب الكريكيت والرغبي وكرة السلة وكرة الشبكة وكرة القدم، برعاية جناح أستراليا؛ وحصص تقدمها ليز ميلز، العلامة التجارية الشهيرة في عالم اللياقة البدنية، في جناح نيوزيلندا؛ وجلسات يوغا مقدمة من مجموعة من نوادي اللياقة بدبي؛ وفرصة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 أعوام و14 عاما لصقل مهاراتهم الأولمبية عبر ورشة عمل يديرها الاتحاد الأولمبي الإيطالي، ليقدم إكسبو 2020 دبي فعاليات رياضية تناسب الجميع بحق، ويتيح للزوار الاستمتاع بكل هذه الأنشطة - وأكثر من ذلك بكثير - مجانا في إطار ما تتيحه تذاكر دخولهم.
أجرى الحوار محمد حميدة
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала