تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

نائبة مسلمة تنفجر بالبكاء تحت قبة البرلمان الأمريكي بعد قرار دعم "القبة الحديدية"... صور وفيديو

© AFP 2021 / MANDEL NGANعضو الحزب الديمقراطي في الكونغرس الأمريكي، رشيدة طليب 4 فبراير 2020
عضو الحزب الديمقراطي في الكونغرس الأمريكي، رشيدة طليب 4 فبراير 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 24.09.2021
تابعنا عبر
وافق مجلس النواب الأمريكي على إرسال مليار دولار لإسرائيل من أجل دعم نظام دفاع الصاروخي "القبة الحديدية" بأغلبية ساحقة، حيث وافق 420 عضوا مقابل رفض 9 أعضاء فقط.
وواجهت النائبة والعضوة في مجلس النواب الأمريكي عن الحزب الديمقراطي، رشيدة طليب، هجوما شرسا واتهامات خطيرة بـ"معادة السامية" من قبل أحد أعضاء حزبها تحت قبل البرلمان، بسبب رفضها دعم "القبة الحديدية" في إسرائيل.
وبحسب "ديلي ميل" امتنعت النائبة عن التصويت لصالح دعم القبة في البرلمان، ورصت عدسات الكاميرات طليب وهي "تنفجر في البكاء" عند إعلان النتائج التي أيدت دعم "القبة الحديدية" في إسرائيل بمليار دولار.
ومن بين الأصوات الرافضة لدعم "القبة الحديدية" والتي صوتت بـ"لا" كانت طليب وزميلاتها البرلمانيات، إلهان عمر، من مينيسوتا، وأيانا بريسلي من ماساتشوستس.
خلال المناقشة التي سبقت تصويت الأعضاء على دعم إسرائيل، وجه نائب رئيس الشؤون الخارجية في البرلمان تيد دويتش من فلوريدا، الذي عارض الإزالة المبدئية للأموال البالغة مليار دولار من مشروع قانون سابق، انتقادا حادا لطليب وهاجمها بشكل مباشر خلال حديثه اثناء المناقشة.
وقال دويتش: "لا أستطيع... لا أستطيع السماح لأحد زملائي بالوقوف على أرضية مجلس النواب ووصف دولة إسرائيل الديمقراطية اليهودية بأنها دولة فصل عنصري... أنا أرفض ذلك".
وتابع موجها حديثه لطليب: "إذا كنت تؤمنين بحقوق الإنسان، إذا كنت تؤمنين بإنقاذ الأرواح... أرواح الإسرائيليين والفلسطينيين... أقول لزميلتي التي لطمت حليفنا للتو، فإنك ستدعمين هذا التشريع".
ووجه البرلماني اتهاما لطليب بـ"معاداة السامية" وقال: "عندما لا يكون هناك مكان على الخريطة لدولة يهودية واحدة... فهذه معاداة للسامية، وأنا أرفض ذلك".
وخلال كلمتها أمام البرلمان، وجهت طليب اتهامات لإسرائيل، وأكدت أنها "ارتكبت جرائم حرب"، مشيرة إلى تقرير لـ"هيومان رايتس ووتش" سابق أدان أعمال غسرائيل في قطاع غزة.
وقالت طليب للنواب في المجلس "لن أدعم أي جهد لتمكين جرائم الحرب وانتهاكات حقوق الإنسان وجرائم الحرب".
وتابعت طليب: "لا يمكننا أن نتحدث فقط عن حاجة الإسرائيليين للأمان في وقت يعيش فيه الفلسطينيون في ظل نظام فصل عنصري عنيف".
وأكدت أنه "يجب أن نتحدث أيضا عن حاجة الفلسطينيين للأمان من الهجمات الإسرائيلية. يجب أن نكون متسقين في التزامنا بالحياة البشرية".
ووجهت طليب لوما لزملائها على تخصيص أموال دافعي الضرائب لتمويل ما وصفته "هيومان رايتس ووتش" بـ "جرائم الحرب" مثل القنابل التي يتم إطلاقها على الأماكن الدينية.
واستطردت طليب قائلة: "الحكومة الإسرائيلية نظام فصل عنصري، هذه ليست كلماتي، بل كلمات هيومان رايتس ووتش".
وقالت طليب على "تويتر" في وقت سابق اليوم، إنها لن تصوت لصالح مشروع قانون يخصص مليار دولار لإسرائيل، متهمة حليف الولايات المتحدة (إسرائيل) بارتكاب "جرائم حرب".
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала