الجيش الأمريكي يعترف بخسارة الحرب في أفغانستان

© REUTERS / Brendan McDermidعودة قوات الجيش الأمريكي من أفغانستان إلى الولايات المتحدة الأمريكية، 6 سبتمبر 2021
عودة قوات الجيش الأمريكي من أفغانستان إلى الولايات المتحدة الأمريكية، 6 سبتمبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 30.09.2021
تابعنا عبرTelegram
اعترف رئيس الأركان الأمريكي الجنرال مارك ميلي بشكل واضح وصريح بهزيمة بلاده في حربها التي خاضنها ضد حركة طالبان (المحظورة في روسيا) في أفغانستان.
وقال ميلي في جلسة استماع مطولة أمام مجلس النواب الأمريكي، أمس الأربعاء إنه بات من الواضح أن بلاده خاضت "حربا خاسرة" في أفغانستان، مرجعا ما أسماه "الفشل الاستراتيجي" إلى أنه "نتيجة لسلسلة قرارات استراتيجية تعود إلى زمن بعيد"، بحسب ما نقل موقع "dw".
القوات الأمريكية في أفغانستان - سبوتنيك عربي, 1920, 02.07.2021
أمريكا: الانسحاب لا يعني التخلي عن أفغانستان
وتابع ميلي خلال الجلسة: "من الواضح والظاهر لنا جميعا أنّ الحرب في أفغانستان لم تنته بالشروط التي أردناها، مع وجود طالبان في السلطة في كابول".
وأكد أنها بالفعل كانت "حرباً خاسرة (..) لقد كانت كذلك، بمعنى أنّنا أنجزنا مهمتنا الاستراتيجية لحماية أمريكا من تنظيم القاعدة، ولكن من المؤكّد أنّ الوضع النهائي يختلف تماماً عمّا أردناه".
ولفت الجنرال ميلي إلى أن بلاده فشلت في اقتناص العديد من الفرص الضائعة والتي من بينها الفشل في اعتقال زعيم تنظيم القاعدة (المحظور في روسيا) أسامة بن لادن أو قتله بعد وقت قصير من بدء التدخّل في أفغانستان في 2001.
ولفت إلى أن من بين الفشل كذلك هو عدم تمكن أمريكا من منع باكستان من أن تصبح "ملاذاً" لعناصر حركة طالبان.
وتأتي شهادة الجنرال ميلي بعد شهر تقريبا من اتمام الانسحاب الأمريكي من الأراضي الأفغانية وسيطرة حركة طالبان على معظم الأراضي الأفغانية، والاستيلاء على الحكم بعد هروب رئيس الجمهورية أشرف غني الذي كان مدعوما من الغرب وأمريكا، وانهيار الجيش الأفغاني أمام تقدم عناصر طالبان.
يمكنكم متابعة المزيد عن أخبار أفغانستان اليوم عبر سبوتنيك.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала