تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

منظمو "إكسبو 2020" يكشفون عدد وفيات العمال أثناء تشييد المعرض العالمي

© AFP 2021 / Giuseppe Cacace افتتاح معرض "إكسبو 2020 دبي" في دبي، الإمارات العربية المتحدة، 30 سبتمبر 2021
افتتاح معرض إكسبو 2020 دبي في دبي، الإمارات العربية المتحدة، 30 سبتمبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 03.10.2021
تابعنا عبر
أعلن منظمو "إكسبو 2020" في دبي، اليوم الأحد، وفاة 6 عمال - بعضهم بسبب فيروس كورونا - أثناء تشييد المعرض العالمي خلال الوباء، بعدما أثار الحدث المرموق تساؤلات حول ظروف العمل في الإمارات.
وردا على سؤال في مؤتمر صحفي حول الوفيات بين القوى العاملة الأجنبية الضخمة في "إكسبو"، قالت المتحدثة باسم المعرض، سكونيد ماكجيتشين، إن 3 عمال قد لقوا حتفهم بسبب الفيروس بالإضافة إلى ثلاثة في حوادث بناء، حسبما نقلت وكالة "أسوشيتيد برس".
معرض إكسبو دبي 2020، الإمارات العربية المتحدة 16 يناير 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 18.09.2021
مقاطعة معرض إكسبو 2020.. لماذا اتخذ برلمان أوروبا هذا الموقف من الإمارات وما دلالاته السياسية؟
لم تحدد المتحدثة باسم المعرض متى وقعت الوفيات، ورفضت وصف مدى انتشار فيروس كورونا بين العمال في الموقع. ادعت ماكجيتشين مرة أخرى أن المعلومات المتعلقة بإصابات العمال كانت متاحة سابقا، دون الخوض في التفاصيل.
ومع ذلك، لم تقدم السلطات في الفترة التي تسبق المعرض البالغة تكلفته 7 مليارات دولار أي إحصاءات عامة عن وفيات العمال أو إصاباتهم أو تعرضهم لفيروس كورونا على الرغم من الطلبات المتكررة من الصحفيين، حسبما أكدت "أسوشيتد برس".
حث البرلمان الأوروبي، الشهر الماضي، الدول على عدم المشاركة في معرض دبي إكسبو 2020، مشيرا إلى "الممارسات غير الإنسانية التي تمارسها الإمارات ضد العمال الأجانب" والتي قال إنها تفاقمت أثناء تفشي الوباء.
لتكريم الآلاف من العمال الذين بذلوا جهدا لبناء أرض المعارض من الصفر، يتميز الموقع بنصب للعمال كئيب، أعمدة حجرية تحمل أسماءهم.
في مؤتمر صحفي يوم السبت، رد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان على سؤال حول مخاوف البرلمان الأوروبي بشأن انتهاكات العمل في الإمارات، قائلا إن فرنسا لن تنضم إلى دعوته لمقاطعة معرض "إكسبو" وستثير بدلا من ذلك أي قضايا محتملة مع الإماراتيين.
من جانبها، رفضت الإمارات حديث البرلمان الأوروبي حول حقوق الإنسان، وقال مدير قسم حقوق الإنسان في وزارة الخارجية، سعيد الحبسي، في بيان: "نرفض القرار الذي تبناه البرلمان الأوروبي بشأن دولة الإمارات العربية المتحدة".
وأكد رفض بلاده الشديد للادعاءات الواردة في نص دعوة البرلمان، قائلا إنه تم تناولها ورفضها سابقا كونها غير صحيحة أو واقعية، مشيرا إلى أن القرار تجاهل كليا إنجازات مهمة للإمارات في مجال حقوق الإنسان.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала