تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

عضو مجلس الحوار الوطني الجزائري: لا يوجد جهة يمكنها التأثير على الجزائر بشأن الأزمة مع المغرب

© AFP 2021 / Ryad Kramdiعلم الجزائر
علم الجزائر - سبوتنيك عربي, 1920, 11.10.2021
تابعنا عبر
قالت عضو مجلس الحوار الوطني في الجزائر، حدة حزام، اليوم الاثنين، إنه "لا يوجد أي جهة يمكن أن تؤثرعلى قرار الجزائر بقطع علاقاتها الدبلوماسية مع المغرب، ردا على ما اعتبرته استمرار المغرب في الأعمال الاستفزازية والعدائية ضد الجزائر".
وأضافت في تصريحات لـ"راديو سبوتنيك"، أن "قرار الجزائر تجاه المغرب تم اتخاذه بعد نفاد صبرها على المغرب، بعد هجومه مرارا على الجزائر، خاصة عندما شكا وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة لوزير الخارجية الإسرائيلي من الجزائر، وقال إنها تشكل خطرا على أمن المنطقة، وأيضا عندما قدم شكوى للأمم المتحدة طالب فيها باستقلال القبائل"، على حد قولها.
الرئيس الموريتاني ولد الغزواني - سبوتنيك عربي, 1920, 04.10.2021
الرئيس الموريتاني يبدي استعداد بلاده للوساطة بين الجزائر والمغرب
واعتبرت عضو مجلس الحوار أن
"المغرب يجب أن يبني علاقات ودية حقيقية مع الجزائر، وليس فقط بالكلام المعسول من خلال خطابات العرش الملكي"، مؤكدة أن "الجزائر لا يمكن أن يرفع السلاح بوجه المغرب، إلا في حالة الدفاع عن النفس، معتبرة أن الحل الآن بيد المغرب".
يشار إلى أن الجزائر أعلنت، الشهر الماضي، عن إغلاقها الفوري لمجالها الجوي مع المغرب.
وأعلنت الرئاسة الجزائرية في بيان لها، أنها أغلقت مجالها الجوي أمام كل الطائرات المدنية والعسكرية التابعة للمغرب، وكذلك التي تحمل رقم تسجيل مغربي.
وكانت الجزائر أعلنت، في وقت سابق، قطع علاقاتها الدبلوماسية مع المملكة المغربية، واتهمتها بتنفيذ "الأعمال الدنيئة" ضدها، بحسب وصفها، كما أنها بينت أن "عداء المغرب ممنهج ومبيت".
ويسود التوتر في العلاقة بين المغرب والجزائر منذ عقود، وذلك لدعم الجزائر "جبهة البوليساريو" المسلحة، التي تطالب باستقلال الصحراء الغربية عن المغرب، وهي المنطقة التي تعتبرها العاصمة المغربية الرباط ضمن أراضيها.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала