تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

سلطات ميانمار تفرج عن أكثر من 5600 شخص احتجزوا بسبب احتجاجات ضد المجلس العسكري

© AFP 2021 / Ye Aung Thuاحتجاجات ضد الانقلاب العسكري في مدينة يانغون، ميانمار 6 فبراير 2021
احتجاجات ضد الانقلاب العسكري في مدينة يانغون، ميانمار 6 فبراير 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 19.10.2021
تابعنا عبر
أعلنت المعارضة في ميانمار، اليوم الثلاثاء، أن السلطات العسكرية في البلاد قررت العفو عن أكثر من 5600 شخص احتجزوا بسبب الاحتجاجات المناهضة للحكومة الفترة الماضية.
موسكو- سبوتنيك. وأفاد موقع "إيرافيدي" الإخباري التابع للمعارضة نقلا عن مصدر أن السلطات العسكرية أصدرت، يوم أمس الاثنين، قراراً بالعفو عن أكثر من 5600 شخص احتجزوا بسبب الاحتجاجات المناهضة للحكومة، في الفترة من فبراير/شباط إلى مايو/أيار 2021.
احتجاجات ضد الانقلاب العسكري في مدينة يانغون، ميانمار 6 فبراير 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 23.05.2021
وكالة: إيقاف أكثر من 125 ألف مدرس بسبب معارضتهم الانقلاب في ميانمار
ونقل الموقع عن مصادر في المكتب المحلي للحزب الحاكم السابق، الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية، قولهم إن "بعض الذين تم إطلاق سراحهم اعتقلوا مرة أخرى في نفس اليوم".
وأطاحت القوات المسلحة في ميانمار بالحكومة المدنية، وتولت السلطة في البلاد، مطلع فبراير الماضي، واعتقلت رئيس البلاد، يو وين مينت، ومستشارة الدولة (رئيسة الحكومة) أون سان سو تشي، ومسؤولين كبار آخرين في الحزب الحاكم، وألقت القبض على بعض المشاركين في الاحتجاجات التي خرجت للتنديد بالانقلاب.
إلا أن الجيش عزا خطوته إلى التزوير الشامل المفترض لنتائج الانتخابات العامة لعام 2020، لصالح "حزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية" الحاكم؛ وعدم رغبة السلطات المدنية في التحقيق في الأمر".
وقال المصدر: "أصدرت السلطات يوم أمس الاثنين، عفواً عن المعتقلين والمدانين المشاركين في الاحتجاجات التي اندلعت في البلاد في الفترة من شباط/ فبراير إلى أيار/مايو 2021 بعد إطاحة الجيش بالحكومة المدينة. وفي اليوم نفسه، تم اعتقال ما لا يقل عن 11 شخصًا، تم العفو عنهم وإطلاق سراحهم بالفعل من السجن في مدينة ميكتيلا في منطقة ماندالاي بوسط ميانمار، للاشتباه في قيامهم بأنشطة إرهابية".
وأشار الموقع التابع للمعارضة إلى أن "من بين المعتقلين، النائب السابق عن الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية، لوين ماونغ مونغ، الذي كان في السجن منذ نيسان/أبريل وأفرج عنه يوم أمس الإثنين".
وسبق للسلطات في ميانمار في 18 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، العفو عن 1300 شخص أدينوا لصلتهم بالمشاركة في الاحتجاجات وأكثر من 4300 شخص كانوا قيد التحقيق كمتهمين في قضايا تتعلق بأنشطة الاحتجاج. وأُلغيت المحكمة وقضايا التحقيق المرفوعة ضدهم نهائياً.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала