تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

مسؤول أمريكي: لن نسمح لطالبان بالوصول إلى احتياطيات البنك المركزي

© AFP 2021 / Bulent Kilicالحياة في كابول بعد سيطرة حركة طالبان على أفغانستان، 22 سبتمبر 2021
الحياة في كابول بعد سيطرة حركة طالبان على أفغانستان، 22 سبتمبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 19.10.2021
تابعنا عبر
أكدت الإدارة الأمريكية أنها لن تسمح لحركة طالبان (محظورة في روسيا)، بأن تصل إلى احتياطيات البنك المركزي الافغاني المحتجزة لديها.
وحسب تأكيدات نائب وزير الخزانة الأمريكي والي أدييمو، فإنه لا يرى أنه سيتم السماح لطالبان، بالوصول إلى احتياطيات البنك المركزي المحتفظ بها، وفقا لرويترز.
 الرئيس الأفغاني أشرف غني - سبوتنيك عربي, 1920, 24.09.2021
طالبان تطالب بإعادة الأموال "التي سرقها غني" وتحرير تلك المجمدة في الغرب
تصريحات أدييمو جاءت خلال لقاء له، اليوم الثلاثاء، مع اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ الأمريكي.
وقال: "نعتقد أنه من الضروري أن نحافظ على عقوباتنا ضد طالبان" مستدركا: "لكن في نفس الوقت نجد سبيلا لوصول المساعدات الإنسانية المشروعة إلى الشعب الأفغاني".
وكانت حركة طالبان قد استعادت السلطة في أفغانستان في منتصف أغسطس/ آب الماضي، بعد ان استولت على العاصمة كابول عقب خروج الرئيس أشرف غني منها.
يشار إلى أن الأموال المجمدة لأفغانستان تبلغ قرابة 9 أو 10 مليارات دولار حسب تصريحات سابقة لوكالة سبوتنيك، للمتحدث الرسمي باسم الحركة محمد نعيم.
هذا وتضغط حركة طالبان التي تولت السلطة في أفغانستان منتصف أغسطس الماضي من أجل تحرير نحو 10 مليارات دولار من الأموال الأفغانية في الخارج.
ويأتي ذلك في وقت تتفاقم فيه الأزمة الاقتصادية التي أعقبت تولي طالبات السلطة وانهيار الحكومة السابقة، مما جعل الملايين يواجهون صعوبات في تحمل ارتفاع أسعار الغذاء وغيره من الضروريات الأساسية.
وكان شاه مهرابي، أستاذ الاقتصاد بكلية مونتجمري في ماريلاند، وعضو مجلس البنك المركزي الأفغاني، قد أكد أن أفغانستان مقبلة على "أزمة اقتصادية وإنسانية محتومة" إذا ظلت الاحتياطيات الدولية مجمدة، لافتا إلى أنه يعتزم لقاء عدد من أعضاء الكونغرس هذا الأسبوع، ويأمل أن يتمكن من مخاطبة مسؤولي وزارة الخزانة قريبا.
واقترح عضو البنك المركزي الأفغاني أن تسمح الولايات المتحدة الأمريكية للحكومة الجديدة في كابول بالحصول على مبلغ محدود كل شهر، ربما في حدود 100 مليون أو 125 مليون دولار في البداية على أن يراقب مدقق مستقل إنفاقه.
** تابع المزيد من أخبار أفغانستان اليوم على سبوتنيك
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала