تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

وزير الموارد المائية المصري: انهيار سد النهضة مشكلة كبيرة

© AFP 2021 / EBRAHIM HAMIDالملئ الثاني في سد النهضة في إثيوبيا
الملئ الثاني في سد النهضة في إثيوبيا - سبوتنيك عربي, 1920, 23.10.2021
تابعنا عبر
أكد وزير الموارد المائية والري، في مصر، محمد عبد العاطي، خطورة انهيار سد النهضة.
وقال عبد العاطي، خلال لقاء على فضائية "تين" المصري، مساء اليوم، ونقلها موقع "الشروق" إن "انهيار سد النهضة هيبقى مشكلة كبيرة نتمنى ألا تتحدث".
وأشار الوزير إلى أن "مصر لديها إرادة سياسية وجاهزة للتفاوض وفقًا لآليات محددة معلنة للجميع بمدة تنفيذ وتفاوض محددة ووجود مراقبين دوليين؛ لوضع كل شخص أمام مسؤولياته".
​وعند سؤال الوزير حول الموقف المصري في حال استمر "العند الإثيوبي في هذا الملف"، قال الوزير: "سؤال إجابته مش عندي".
وجدد وزير الموارد المائية والري المصري التأكيد على أن مصر لم تعترض على بناء السد، لافتا إلى أ، "الجانب الإثيوبي يروج شائعات وكلامًا مغلوطًا يجب تصحيحها".
الملء الثاني لـسد النهضة - سبوتنيك عربي, 1920, 16.10.2021
إثيوبيا: نتوقع من الجزائر لعب دور فعال في تصحيح سوء التفاهم حول سد النهضة في الجامعة العربية
وبدأ إنشاء سد النهضة الإثيوبي في 2011، بهدف توليد الكهرباء؛ ورغم توقيع إعلان المبادئ بين مصر وإثيوبيا والسودان عام 2015، نص على التزام الدول الثلاث بالتوصل لاتفاق حول ملء وتشغيل السد عبر الحوار، إلا أن المفاوضات لم تنجح في التوصل لهذا الاتفاق.
وأجرى وزير الخارجية الإثيوبي، ديميكي ميكونين، مباحثات مع نظيره الجزائري رمطان لعمامرة، الأسبوع الماضي، تضمنت مسألة سد النهضة.
قال المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية دينا مفتي إن المباحثات تركزت على كيفية تصحيح سوء تفاهم دول الجامعة العربية فيما يتعلق بقضية سد النهضة الإثيوبي.
وأجرى الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، مؤخرا مباحثات هاتفية مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، أكد السيسي فيها على أهمية التوصل إلى اتفاق قانوني عادل ومتوازن حول ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي.
وقال السيسي إن "الاتفاق القانوني بشأن سد النهضة الإثيوبي سيحفظ الأمن المائي المصري، ويحقق مصالح جميع الأطراف، ويحافظ على الاستقرار الإقليمي".
وشدد على ضرورة استمرار المجتمع الدولي في الاضطلاع بدور جاد في هذا الملف، فضلا عن إبراز حسن النية والإرادة السياسية اللازمة من كافة الأطراف في عملية المفاوضات، بما يتسق مع البيان الرئاسي الصادر في هذا الصدد عن مجلس الأمن.
>>يمكنك متابعة المزيد من أخبار مصر الآن مع سبوتنيك.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала