تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

"غابة العمالقة" في موسكو تتحول لمتحف وصالة رياضية من العصور الوسطى

© Sputnik . Yuri Cover / الذهاب إلى بنك الصور"لوسيني أوسترف" ضواحي موسكو
لوسيني أوسترف ضواحي موسكو - سبوتنيك عربي, 1920, 24.10.2021
تابعنا عبر
يعيش في العاصمة الروسية موسكو ما يربو على 12 مليون نسمة، وعلى الرغم من ذلك يجهل كثير منهم المواقع المميزة التى تعج بها هذه المدينة الساحرة.
مجهود فردي
ويقع أحد هذه المواقع في حديقة أكاديمية موسكو الزراعية المعروفة باسم (تيميريازيف)، حيث يوجد وسط الغابة ناد رياضي بالهواء الطلق يتخلله ما هو أشبه بالمتحف.
ويوجد في وسط الغابة كرسي هزاز غير عادي للأبطال، تم صنعه يدويًا بواسطة الأخوين الفنانين ميخايلوف في عام 1998حسبما نشر موقع "ريامو".
المواد المستخدمة شبه مجانية
وصنعت جميع أجهزة التمرين يدويًا من جذوع الأشجار ولحائها، والحديد والأدوات المصنوعة يدويًا بالإضافة للإطارات.
وجهز السكان المحليون إلى جانب الأخوين ميخائيلوف غابة التدريب أيضًا، فقد رمموا أجهزة المحاكاة وقاموا بتحديثها وتعديلها.
وأصاف النحاتون بعض التحف التي ترتبط بالتراث السلافي، كالـ"هراوة" العملاقة التي تبدو وكأنها مخصصة لغول، أو شخصية "هالك" من عالم مارفل.
وخصصت أيضا المنطقة "دي" حيث أوزان الدمبل والكبائن خشبية.
وتتألف الأوزان التي تضاف للقضبان الحديدة أو "البار" من صوان عجلات السارات والمركبات المختلفة.
عودة للماضي
وتم تزيين الموقع بأصنام وتماثيل خشبية، حيث تم نحت الوجوه، على الطراز السلافي.
وتأثر المصممون الهواة على ما يبدو بفكرة إعادة تدوير المواد المستعملة أو الخام.
الموقع متاح للعامة بالمجان، بشرط اتباع القواعد وتوخي الحذر والالتزام بالنظافة.
ويحظى الموقع أيضًا بشعبية لدى المشاهير، حتى أن المصارع الأمريكي جيف مونسون قد زاره.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала