تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

اتهامات أمريكية لإيران بقصف قاعدتها في سوريا

اتهامات أمريكية لإيران بقصف قاعدتها في سوريا
تابعنا عبر
نناقش في هذه الحلقة: خلاف بين روسيا وألمانيا، نتائج لقاء ميقاتي والكاظمي، قتلى وجرحى في مظاهرات ضد الانقلاب العسكري في السودان، الولايات المتحدة تتهم إيران بقصف قاعدتها في سوريا، أردوغان يعيد النظر في طرد السفراء، السعودية تستضيف قمة الشرق الأوسط الأخضر.
يستمر التّوتر القائم بين واشنطن وطهران في ظل ما تشهده الساحة السياسية الدولية من أحداث، حيث اتهم مسؤولون أمريكيون إيران بوقوفها وراء الهجوم بطائرات مسيّرة على قاعدة عسكريّة في منطقة التنف السوريّة. دون وجود أدلة دامغة. ومن جهة أخرى، توقّفت معظم محطات الوقود في إيران عن العمل بسبب خلل فني في النظام الإلكتروني الموحد لتوزيع الوقود، فهل لأمريكا يد في تعطيل محطة الوقود وهذا الهجوم الالكتروني؟
وحول هذا الموضوع، قال الدكتور محمد صادق إسماعيل، مدير مركز "العربي" للدراسات الاستراتيجية لـ "بلا قيـود":
"هذه الاتهامات تأتي من عدة محاور، فهناك عداء تاريخي بين البلدين ربما هو أحد المسبّبات الأساسية لتوجيه هذه الاتهامات التي لا تريد أمريكا توجيهها سوى للطرف الإيراني، فمعلوم أن إيران لديها حاليا أيادي كثيرة في سوريا وبالتالي هي لا تريد التواجد الأمريكي في سوريا، ومن جانب آخر، هناك عدة ملفات لم تحسم بين أمريكا وإيران ولعلّ الملف النووي الإيراني أبرزها، ومن المعلوم أن الرئيس الأمريكي، جو بايدن في حملته الرئاسيّة دشّن ما يعرف بالاتفاق النووي الجديد مع إيران يتم من خلاله العودة إلى اتفاق 2015 ولكن بشكل جديد، وهذا الاتفاق لا يزال معطّلا بسبب عدم الاستجابة الإيرانية لكل مطالب أمريكا وبالإضافة إلى شرط رفع جميع العقوبات عنها، ولا أستبعد أن تكون واشنطن وراء هجوم إلكتروني عطل محطات الوقود في إيران".
تطلّعات لبنانية إلى توثيق أواصر التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري مع العراق، وتعزيز التنسيق في المجال الأمني، ومكافحة الإرهاب، وتجفيف منابعه.
حول هذا الموضوع، قال الكاتب والمحلل السياسي العراقي، علي البيدر لـ "بلا قيــود":
"يعمل العراق من خلال محدّدين أساسيّين لتقديم المساعدة إلى لبنان والضغط باتجاه إخراجه من الأزمة، الأول يتمثل في إيمان الشعب والحكومة والمنظومة السّياسية بالدور العربي المحوري للعراق المهم، والثّاني يتمثل في الجزء الفاعل في المنظومة السياسية والذي يدفع باتجاه مساعدة لبنان من أجل الحصول على رضا بعض الأطراف اللبنانية أو حتى الجانب الإيراني، وبالتالي أعتقد أن العراق سيستجيب لمطالب الحكومة اللبنانية لتقديم المساعدات المتعلقة بالجانب النفطي وزيادة الصادرات النفطية".
أصدرت قمة "الشرق الأوسط الأخضر" موافقتها ومطالبتها بدعم الجهود والتعاون في المنطقة لخفض الانبعاثات الكربونية وإزالتها من خلال عدة قرارات قال عنها الإعلامي السعودي، ظافر بن صالح لـ "بلا قيود":
"التزم المشاركون في القمة بالتعاون لتحقيق أهداف هذه المبادرة ومنها إنشاء منصة تعاون دولية لتطبيق مفهوم الاقتصاد الدائري للكربون ، وتأسيس مركز إقليمي للتغير المناخي، وإنشاء مجمع إقليمي لإستخلاص الكربون واستخدامه وتخزينه، وأيضا تأسيس مركز إقليمي للإنذار المبكر بالعواصف (العواصف الغبارية والترابية والثلجية) حسب ظروف المنطقة في فصولها الأربعة، وكذلك تأسيس مركز إقليمي للتنمية المستدامة للثروة السمكية مما يسهم في التنوع البيالوجي البحري وخفض مستوى الإنبعاثات في هذا المجال، المملكة العربية السعودية إلتزمت بإنشاء مبادرة عالمية جديدة أيضا للإسهام في تقديم حلول وتوفير الغذاء لأكثر من 750 مليون شخص في العالم، إضافة إلى إنشاء صندوق للاستثمار في تقنيات الإقتصاد الكربوي في المنطقة وقدمت لها 15% من المبلغ الإجمالي الذي رصد له وهو 11 مليار دولار، كما دعت القمة إلى تأسيس مؤسسة تحت اسم المبادرة الخضراء وهي مؤسسة غير ربحية مستقلة لدعم القمة ورفع مستوى التنسيق في هذا المجال".
التفاصيل في الملف الصوتي.
تقديم: نغم كبّاس وفرح القادري.
إعداد: حيدرة عجيب.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала