تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

الأمير تشارلز وزوجته يصلان في نوفمبر إلى الأردن في عام المئوية وإلى مصر لأول مرة منذ 15 سنة

© REUTERS / HANNAH MCKAYولي عهد بريطانيا، الأمير تشارلز
ولي عهد بريطانيا، الأمير تشارلز - سبوتنيك عربي, 1920, 26.10.2021
تابعنا عبر
يستعد ولي العهد البريطاني "دوق ويلز"، الأمير تشارلز، وزوجته، كاميلا باركر، لزيارة مصر ومملكة الأردن خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.
وتأتي الزيارة بناء على طلب من الحكومة البريطانية، وأصدر المكتب الخاص بالأمير تشارلز بيانا لتوضيح تفاصيل الجولة.
ولي العهد البريطاني، الأمير تشارلز يقف إلى جانب سيارته أستون مارتن - سبوتنيك عربي, 1920, 12.10.2021
الأمير تشارلز يكشف أن سيارته الكلاسيكية "أستون مارتن" تعمل بالنبيذ الأبيض والجبن... فيديو
زيارة الأردن تزامنا مع مرور 100 عام
ستبدأ الجولة بزيارة ولي العهد البريطاني، الأمير تشارلز وزوجته، كاميلا باركر، المملكة الأردنية الهاشمية في الفترة من 16 إلى 18 نوفمبر، وذلك في العام الذي يصادف الذكرى المئوية للأردن ومرور 100 عام من العلاقات الثنائية بين المملكة المتحدة والأردن.
وفي اليوم الأول للزيارة، سيتم استقبال صاحبي السمو الملكي البريطاني رسميا من قبل العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، وزوجته الملكة رانيا في قصر الحسينية.
وخلال زيارتهما للأردن، سيزور الأمير تشارلز وكاميلا باركر البرامج والمنظمات العاملة في المجالات التي يلتزمان بدعمها، كما سيركز الأمير البريطاني على القضايا البيئية والحوار بين الأديان والحفاظ على التراث وخلق فرص العمل والفرص للشباب.
كما سيزور صاحبا السمو الملكي البريطاني عددا من المواقع ذات الأهمية الثقافية والدينية والبيئية في جميع أنحاء البلاد.
وستواصل "دوقة كورنوال"، كاميلا باركر، أثناء زيارة الأردن التزامها بدعم النساء وتعليم الفتيات، كما ستشهد العمل الذي تقوم به الملكة رانيا لحماية الأطفال والأمهات المعرضين للخطر، كما ستزور البرامج التعليمية للمراهقات والشابات اللائي لم يعدن في التعليم الرسمي، وستشارك في حدث "نساء العالم" الذي يعزز تمكين النساء من جميع جوانب الحياة.
وذكر البيان الرسمي أن الأمير تشارلز سيشارك في مناقشة بين الأديان، كما سيلتقي بالمنظمات الإنسانية، بما في ذلك مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين ولجنة الإنقاذ الدولية.
كما سيحضر الأمير تشارلز وكامير باركر حفل استقبال "الاحتفال بالذكرى المئوية"، لتسليط الضوء على عمق واتساع العلاقة بين مملكة الأردن والمملكة المتحدة الممتدة على مدى 100 عام.
وكانت آخر زيارة قام بها ولي العهد البريطاني، الأمير تشارلز للأردن في فبراير/ شباط 2015، بينما كانت آخر زيارة لكاميلا باركر للأردن في عام 2013.
زيارة مصر... الأولى للأمير تشارلز وزوجته منذ 15 عاما
الأمير تشارلز، بريطانيا، كورونا 4  مارس 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 11.04.2021
الأمير تشارلز يستهل رسالته المصورة لملك الأردن بتحية عربية... فيديو
وسيزور الأمير تشارلز وزوجته كاميلا باركر مصر من 18 إلى 19 نوفمبر، و"ستسلط الضوء على علاقة مصر الوثيقة مع المملكة المتحدة ، كما ستوفر فرصة لإثبات التزام مصر المتزايد بحماية البيئة"، بحسب البيان.
وتعد زيارة الأمير تشارلز وزوجته إلى مصر هي الأولى لهما منذ عام 2006.
ولفت البيان إلى "أن هذه الزيارة تأتي مباشرة بعد استضافة المملكة المتحدة قمة تغير المناخ الـ26، وترشيح مصر لتولي رئاسة الدورة الـ27 من القمة في عام 2022، وسوف ينتهز الأمير تشارلز الفرصة خلال الزيارة لمناقشة أفضل طريقة للعمل معًا لمكافحة تغير المناخ".
وستسلط الزيارة الضوء أيضا على الحفاظ على التراث الثقافي والتسامح الديني في المجتمع المصري.
وتشهد زيارة الأميرة تشارلز وزوجته كاميلا باركر إلى مصر "لقائهما مع شيخ الأزهر الشريف، أحمد الطيب، للمناقشات والحوار حول التناغم الديني ودور الإيمان في الحفاظ على البيئة، ما سيؤدي على تعزيز العلاقات الدينية بين المملكة المتحدة ومصر".
كما سيلتقي ولي العهد البريطاني خلال الزيارة بالحرفيين ودعاة الحفاظ على البيئة، للاحتفال بالحرف التقليدية، ودعم المملكة المتحدة للحفاظ على التراث الثقافي، فضلا عن مهارات الحرفيين، كما سيدعم الأمير تشارلز مبادرة الأسواق المستدامة، من خلال الجمع بين رواد الأعمال الشباب مع الشركات الكبرى من القطاع الخاص لمناقشة فرص تنمية الأعمال الخضراء والمبتكرة في مصر.
من ناحيتها ستركز "دوقة كورنوال" كاميلا باركر في الزيارة على دعم تمكين المرأة، من خلال معرفة المزيد عن قصص القيادات النسائية في مصر، وجهودهن لتعزيز الحفاظ على البيئة، كما ستتعلم المزيد حول كيفية ابتكار ربات الأسر لأساليب مبتكرة لإعالة أنفسهن وأسرهن.
وفي يوم وصولهما إلى مصر، سيلتقي ولي العهد البريطاني، الأمير تشارلز، وزوجته، كاميلا باركر، بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وقرينته، انتصار السيسي، في قصر الاتحادية، على أن يتم الترحيب بهم رسميا في مصر.
كما سيحضر الأمير تشارلز وزوجته حفل استقبال بين المملكة المتحدة ومصر للاحتفال بالعلاقة بين البلدين، والذي سيُقام في منطقة أهرامات الجيزة في هضبة الجيزة الرائعة.
وفي اليوم الأخير من من زيارتهما إلى مصر، سيزور أصحاب السمو الملكي البريطاني مدينة الإسكندرية القديمة.
يمكنكم متابعة المزيد من أخبار العالم الآن عبر سبوتنيك
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала