تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

ناشطون سودانيون يرفعون من بيروت شعار "لا لحكم العسكر"... صور

© Sputnikناشطون سودانيون من بيروت
ناشطون سودانيون من بيروت - سبوتنيك عربي, 1920, 28.10.2021
تابعنا عبر
نظم ناشطون سودانيون في بيروت، بعد ظهر اليوم الخميس 28 أكتوبر/تشرين الأول، وقفة تضامنية مع الشعب السوداني أمام السفارة السودانية، رافعين شعارات تندد بـ"حكم العسكر"، وتتهم برهان بأنه "باع نفسه ووطنه وشعبه"، وسط وجود للقوى الأمنية اللبنانية.
وقال الناشط السوداني وعضو تنسيقية الثورة السودانية في لبنان عبد الباقي عثمان لـ"سبوتنيك"، إن "وقفتنا اليوم أمام السفارة السودانية في بيروت التي لا تقدم للسودانيين في لبنان أي خدمة، هي وقفة وفاء للشعب السوداني المظلوم والمقتول والمنكل به من أجل طموحات أشخاص لا تشبه الشعب السوداني ولا تتمتع بالحس الإنساني، وما يحدث اليوم هو صراع تافه حول السلطة، ووقفتنا اليوم من أجل وقف نزيف الدم الذي يحدث الآن في السودان".
© Sputnikناشطون سودانيون من بيروت
ناشطون سودانيون من بيروت - سبوتنيك عربي
1/7
ناشطون سودانيون من بيروت
© Sputnikناشطون سودانيون من بيروت
ناشطون سودانيون من بيروت - سبوتنيك عربي
2/7
ناشطون سودانيون من بيروت
© Sputnikناشطون سودانيون من بيروت
ناشطون سودانيون من بيروت - سبوتنيك عربي
3/7
ناشطون سودانيون من بيروت
© Sputnikناشطون سودانيون من بيروت
ناشطون سودانيون من بيروت - سبوتنيك عربي
4/7
ناشطون سودانيون من بيروت
© Sputnikناشطون سودانيون من بيروت
ناشطون سودانيون من بيروت - سبوتنيك عربي
5/7
ناشطون سودانيون من بيروت
© Sputnikناشطون سودانيون من بيروت
ناشطون سودانيون من بيروت - سبوتنيك عربي
6/7
ناشطون سودانيون من بيروت
© Sputnikناشطون سودانيون من بيروت
ناشطون سودانيون من بيروت - سبوتنيك عربي
7/7
ناشطون سودانيون من بيروت
1/7
ناشطون سودانيون من بيروت
2/7
ناشطون سودانيون من بيروت
3/7
ناشطون سودانيون من بيروت
4/7
ناشطون سودانيون من بيروت
5/7
ناشطون سودانيون من بيروت
6/7
ناشطون سودانيون من بيروت
7/7
ناشطون سودانيون من بيروت
وأضاف: "وقفتنا هي من أجل كل الشهداء الذين سقطوا في بلادنا على مر العصور بسبب طغيان الطغاة وخاصة في هذه الفترة، ولكن ما يؤلمنا أن يسقط شهداء وجرحى ويعتقل ثوار ومواطنون بعد هذه الثورة المجيدة والعظيمة، ونقول هذه التجربة درس لأي سياسي انتهازي يذهب إلى التسوية مع أي طاغية عسكري من أجل الوصول إلى السلطة وتناسى دماء الشهداء وتضحيات الشعب".
ودعا عبد الباقي إلى إسقاط الوثيقة الدستورية أولا وإسقاط شراكة الدم ومحاكمة كل مجرم معتد سواء كان عسكري أو مدني.
وأكد أنهم "مع رجال المقاومة وتجمع أسر الشهداء والقادة، وأنهم لا يدعمون أي حزب سياسي".
وأشار إلى أنهم "ضد أن يعتقل أيا أحد من أجل موقفه السياسي أو رأيه وقفتهم اليوم هي من أجل المدنية ومن أجل الشعب السوداني وليس من أجل وزير شؤون مجلس الوزراء السوداني خالد عمر وأعضاء لجنة إزالة وتفكيك نظام الثلاثين من يونيو وجدي صالح وصلاح مناع الذين خانوا الشارع وذهبوا نحو الوثيقة السياسية مع العسكر".
وطالب "القائد العام للقوات المسلحة السودانية الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان والمؤسسة العسكرية بتسليم السلطة لحكومة مدنية كاملة وأن يقفوا على الحياد"، وداعيا إلى "مشروع وطني جامع يؤسس لبيئة ديمقراطية حقيقية في السودان".
وختم: "لقد سئمنا وتعبنا من المجازرة ومن الحلقات المتواصلة ما بين انقلاب وديمقراطية فاشلة، نحن شباب ضعنا من هذا الوضع وكان كل أملنا أن تكون الثورة مخرج لنا، لنعود أعزاء إلى بلادنا لنبنيه".
تابع أحدث أخبار السودان عبر سبوتنيك عربي.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала