تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

دخول ديناصور وتقليد القذافي... غرائب شهدتها قاعة الأمم المتحدة مؤخرا

© Sputnik . Roman Makhmutov / الذهاب إلى بنك الصورالجمعية العامة للأمم المتحدة
الجمعية العامة للأمم المتحدة - سبوتنيك عربي, 1920, 30.10.2021
تابعنا عبر
شهدت قاعة الأمم المتحدة مؤخرا وقائع غريبة، لم يعتدها الحضور في مثل هذه المناسبات، ومن بينها دخول ديناصور إلى القاعة وإلقاء كلمة، وكذلك تقليد تصرف فعله الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي.
وأطلق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي فيلما قصيرا لديناصور يدعى "فرانكي" يقف على منصة الأمم المتحدة، ويخطب في العالم عن قضايا المناخ، وفيه يقتحم ديناصور شرس قاعة الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، محذرًا الدبلوماسيين من أزمة المناخ، وانقراض الأنواع الحية.
وقال موقع الأمم المتحدة إن هذا الفيلم هو أول عمل على الإطلاق ينتج داخل قاعة الجمعية العامة، وذلك باستخدام الصور التي تم إنشاؤها بواسطة الكمبيوتر، والمعروفة باسم "CGI"، ويعتبر حجر الزاوية في الحملة التي تأتي تحت شعار "لا تختر الانقراض".
وشهدت قاعة الأمم المتحدة أمس الجمعة، قيام مندوب إسرائيل لدى الأمم المتحدة، جلعاد إردان، بتقليد تصرف كان قد صدر من الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، وذلك حين مزق إردان تقرير "مجلس حقوق الإنسان" التابع للأمم المتحدة، بدعوى أن مكانه الطبيعي القمامة.
وهاجم إردان ما أورده تقرير مجلس حقوق الإنسان من انتقادات شديدة لإسرائيل، وقال: "مجلس حقوق الإنسان هاجم وأدان إسرائيل منذ إنشائه قبل 15 عاما عبر 95 قرارا، مقارنة بـ 142 قرارا ضد باقي دول العالم مجتمعة".
وكان القذافي قد أتى بتصرف مشابه قبل عامين من رحيله في 2011، فتحديدا في 19 سبتمبر/أيلول 2009 مزق شرعة الأمم المتحدة داخل مقرها بنيويورك، بعد خطاب له استمر ساعة و35 دقيقة، بحسب قناة العربية.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала