تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

أنباء تؤكد وصول وزير الخارجية الإماراتي إلى سوريا ولقاء الأسد

© Sputnik . Михаил Воскресенский / الذهاب إلى بنك الصورعبد الله بن زايد في الجلسة الوزارية الثالثة للمنتدى الروسي العربي بمشاركة وزير الخارجية الروسي لافروف
عبد الله بن زايد في الجلسة الوزارية الثالثة للمنتدى الروسي العربي بمشاركة وزير الخارجية الروسي لافروف - سبوتنيك عربي, 1920, 09.11.2021
تابعنا عبر
نقلت وسائل إعلام أنباءً تتحدث عن وصول وفد إماراتي رفيع المستوى إلى مطار دمشق الدولي، وعلى رأسه وزير الخارجية الإماراتي، عبد الله بن زايد آل نهيان، بعد عزلة عربية دامت قرابة 10 سنوات.
وبحسب صحيفة "الوطن" السورية، النبأ يتحدث عن وصول وزير خارجية الإمارات العربية المتحدة، عبد الله بن زايد آل نهيان، إلى العاصمة السورية دمشق.
وذكر مصدر مطلع لـ"سبوتنيك"، أن "وزير الخارجية السوري فيصل المقداد كان في استقبال نظيره الإماراتي في مطار دمشق الدولي، حيث توجه الاثنان على الفور للقاء الرئيس السوري بشار الأسد".
وكان الرئيس الإقليمي لـ "المركز البريطاني" لدراسات وأبحاث الشرق الأوسط، أمجد طه، قد أشار في وقت سابق، وعبر تغريدة في "تويتر" إلى أن "الإمارات تقود الدبلوماسية العربية إلى بر الأمان والنصر، وتعيد صوت العقلانية للمنطقة" وأن "الساعات القادمة فيها أخبار وزيارات طيبة تحافظ على السلام وعودة سوريا وشعبها العظيم إلى الحضن العربي". مشيرا لوجود "خبر جميل اليوم سيفرح سوريا وأهلها الكرام".
وأكد في تغريدة أخرى وصول وزير الخارجية الشيخ عبد الله بن زايد إلى سوريا، في زيارة تعتبر الأولى من نوعها منذ عام 2011 (بداية الأزمة السورية)، وقال: "معًا نقف. معًا ننجح. إعادة البناء معا من أجل السلام والازدهار".
وضجت الأوساط السورية عبر منصات التواصل الإجتماعي بالخبر الذي أفرح وأثلج قلوب الكثير من السوريين لما يحمل معه من توقعات بعودة سوريا إلى حضنها العربي، وانفراج للوضع المعيشي والاقتصادي العام في البلاد.
ولم يصدر أي تأكيد فوري من وزارة الخارجية الإماراتية أو السورية أو الرئاسة السورية للتقارير الإعلامية التي أوردتها وسائل الإعلام العربية، الرسمية منها وغير الرسمية، ومنصات التوصل الاجتماعي.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала