تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

الداخلية التونسية: ضبطنا متظاهرين في محيط البرلمان بحوزتهم أسلحة بيضاء

© Sputnik . M.Gaderaمسيرة احتجاجية ضد إجراءات الرئيس التونسي قيس سعيد
مسيرة احتجاجية ضد إجراءات الرئيس التونسي قيس سعيد - سبوتنيك عربي, 1920, 14.11.2021
تابعنا عبر
أكدت وزارة الداخلية التونسية أن قواتها قامت بضبط عدد من الأشخاص بين المتظاهرين في محيط البرلمان وبحوزتهم أسلحة بيضاء.
وحسب بيان نشرته وزارة الداخلية التونسية عبر صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، وموقعها الإلكتروني، فقد كشفت عن ضبط متظاهرين يحملون أسلحة بيضاء في محيط البرلمان بالعاصمة التونسية أثناء احتجاجات اليوم.
وقالت: "في نطاق الإجراءات الأمنية بمحيط باردو، تمكنت وحدات الأمن الوطني صباح اليوم الأحد الـ14 من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، من ضبط عدد من الأشخاص، وسط المتظاهرين، يتحوّزون على أسلحة بيضاء مختلفة الأحجام والأشكال".
وعن ما تم من إجراءات بحق هؤلاء الأشخاص، قال البيان إنه "تم تقديمهم صحبة المحجوز والصور الموثقة لذلك ومراجعة النيابة العمومية لاتخاذ الإجراءات العدلية في شأنهم".
وكانت مسيرة احتجاجية قد انطلقت صباح اليوم الأحد من أمام محيط البرلمان بباردو، وسط العاصمة تونس، رفضا للتدابير الاستثنائية التي أقرها الرئيس التونسي قيس سعيد، في الـ25 من يونيو/ حزيران الماضي، والتي قضت بتجميد عمل البرلمان ورفع الحصانة عن أعضائه، وحل الحكومة وفرض قانون الطوارىء.
وجاءت المسيرة والوقفة الاحتجاجية استجابة لدعوة من مبادرة أطلقها عدد من الأحزاب والشخصيات من ضمنهم حركة النهضة وأطلقت عليها تسمية "مبادرة مواطنون ضد الانقلاب".
وفيما ندد المحتجون بما وصفوه انقلابا على الشرعية وطالبوا بالعودة للمسار الديمقراطي واستئناف أعمال البرلمان، فقد شهدت الوقفة تمركزا أمنيا مكثفا أمام محيط البرلمان المجمدة أعماله، حيث وقع تركيز حواجز أمنية على كل المنافذ المؤدية إليه.
** تابع المزيد من أخبار تونس اليوم على سبوتنيك
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала