تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

متحدث باسم حكومة القذافي: سيف الإسلام يمثل عهد السيادة وترشحه بيد القضاء الليبي وحده

© REUTERS / Handout .سيف الإسلام القذافي يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية في ليبيا
سيف الإسلام القذافي يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية في ليبيا - سبوتنيك عربي, 1920, 16.11.2021
تابعنا عبر
أكد المتحدث باسم حكومة الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، موسى إبراهيم، أن ترشح نجل الزعيم الليبي الراحل، سيف الإسلام، لرئاسة البلاد يمثل امتدادا لما وصفه بعهد الطمأنينة والسيادة، مؤكدا أن مسألة ترشحه بيد القضاء الليبي وحده.
وقال إبراهيم، في حوار مع وكالة "سبوتنيك" إن "ترشح سيف الإسلام للرئاسة قبل ساعات أنتج حالة من الطمأنينة والفرح ضمن صفوف الشعب الليبي، كذلك أنتج حالة من الترقب بين أوساط المجتمع الدولي".
وأضاف أن "سيف الإسلام يمثل مشروعاً وطنياً جديداً في ليبيا، وهو يمثل استمراراً لعهد السيادة والطمأنينة والسلام والتنمية الذي كان في عهد والده، ولكنه أيضاً يهدف إلى تجديد هذا الأمن والسلام والتنمية في ليبيا بروح تناسب ما حدث في البلد خلال الـ 10 سنوات الأخيرة".
وأكد أن سيف الإسلام "يمتلك رؤية مستقبلية تقدمية لصالح الليبيين جميعاً"، وفق تعبيره.
وكالة سبوتنيك  - سبوتنيك عربي, 1920, 16.11.2021
وكالة "سبوتنيك" تنفي إجراء أي مقابلة مع سيف الإسلام القذافي مؤخرا
وذكر أن سيف الإسلام، هو جزء من مشروع ليبي ينتمي إليه الملايين وقال إنهم "يشكلون الأغلبية الواضحة في الشارع الليبي التي وقفت ضد التدخل الخارجي في البلاد عام 2011".
وعن ترشحه رغم كونه مطلوبا لدى المحكمة الجنائية الدولية، علق إبراهيم، بأنه "ليست هناك علاقة للجنائية الدولية بالواقع السياسي والمشهد الانتخابي الداخلي في ليبيا، والمشهد الداخلي يجب أن يكون تحت سيطرة القضاء الليبي، ويجب أن يقرر القضاء الليبي والشرعية الداخلية الليبية من له الحق في الترشح للانتخابات البرلمانية والرئاسية "، منتقدا من وصفهم بـ "البيادق والعملاء في المشهد السياسي الليبي، الذين يحاولون أن يجروا ليبيا إلى مزيد من التبعية والوصاية الأجنبية".
وأشار إلى ما وصفها بـ"الميلشيات الإرهابية" التي "استخدمت القضاء الليبي ودوائر المحاكم الجنائية وغيرها لكي تمرر أجنداتها الإقصائية الإرهابية على المجتمع الليبي، فحدث هناك عوار في المسيرة القضائية الليبية، وترتيب الأحكام والاستماع للمتهمين وفي تجميع الأدلة وفي الإجراءات القضائية الجنائية نفسها".
وعن إجراء الانتخابات الليبية المقررة في الـ24 من الشهر المقبل، بدون قاعدة دستورية أو دستور دائم، قال إبراهيم: "المسألة الدستورية هي مسألة معقدة، وتشكل إرباكا حقيقاً للمشهد الليبي"، مضيفا أن "الآراء تتجه إلى ضرورة تحقيق الانتخابات البرلمانية والرئاسية الجديدة الأولى في ليبيا، حتى يستعيد المواطن الليبي ثقته الضائعة بالمشهد السياسي الوطني، وحتى يشعر أن هناك حكومة مدنية منتخبة في جانبها التشريعي والتنفيذي"، مبينا أن "حدوث الانتخابات أولا ثم الدستور هو شيء مقبول وفيه منطق بهذه التراتبية المهمة".
وأعلنت مفوضية الانتخابات الليبية، أول أمس الأحد، أن سيف الإسلام القذافي، نجل رئيس البلاد الراحل معمر القذافي، قد تقدّم رسميا بأوراق ترشحه للانتخابات الرئاسية للمفوضية العليا للانتخابات في ليبيا.
وكانت المفوضية أعلنت فتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية خلال الفترة من 8 إلى 22 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала