تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

هل تحسم صور الأقمار الصناعية الروسية طبيعة انفجار مرفأ بيروت؟

هل تحسم صور الأقمار الصناعية الروسية طبيعة انفجار مرفأ بيروت؟
تابعنا عبر
أعلن دميتري روغوزين المدير العام للمؤسسة الفضائية الروسية، أن المؤسسة أعدت صوراً فضائية مفصلة لمرفأ بيروت قبل الانفجار وبعده من أجل تسليمها للسلطات اللبنانية.
وأشار المسؤول الروسي، إلى أهمية المعلومات من هذا النوع لتقييم حجم الخسائر المادية وفهم طبيعة الأحداث، مضيفا أن الحديث يدور عن "صور لا بديل لها".
يقول مدير مركز الشرق الأوسط للدراسات والعلاقات العامة العميد الركن هشام جابر، في حديث لبرنامج "نافذة على لبنان" بهذا الشأن:
"المبادرة الروسية مهمة جداً، خاصة أن رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون أعلن أن لبنان ليس لديه صور جوية لحظة الانفجار، وهذا مهم جداً، من الناحية التقنية، لا، هذا الأمر يحدد إذا كان هناك عدوان جوي حصل بواسطة صاروخ أو غيره، لأن الأقمار الصناعية تحسم بدقة هذا الوضع".
بدوره يقول أستاذ القانون الدولي الدكتور حسن جوني، في حديث لبرنامجنا:
"أعتقد أن الموقف الروسي بإعطاء لبنان صور جوية لانفجار مرفأ بيروت، بالغ الأهمية، علماً بأن دولاً أخرى كالولايات المتحدة وفرنسا وغيرها، رفضت فعل ذلك، من أجل الاستغلال السياسي، وموقف روسيا  مهم جدا ليس فقط على صعيد التحقيق وإنما على المستوى السياسي العام".
التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.
إعداد وتقديم: عماد الطفيلي
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала