تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

دونالد ترامب: ميغان ماركل "لا تحترم" الملكة

© REUTERS / DUSTIN CHAMBERSالرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، خلال تجمع حاشد لأنصاره، جورجيا، الولايات المتحدة الأمريكية، 26 سبتمبر/ أيلول 2021
الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، خلال تجمع حاشد لأنصاره، جورجيا، الولايات المتحدة الأمريكية، 26 سبتمبر/ أيلول 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 01.12.2021
تابعنا عبر
اعتبر الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، أن ميغان ماركل لا تحترم الملكة البريطانية وأنها استغلت زوجها، الأمير هاري، الذي سيندم على خياره لاحقاً.
وعبر ترامب، في مقابلة تلفزيونية ستبث اليوم الأربعاء على قناة (جي بي نيوز) البريطانية، عن احترامه الشديد لملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية، بقوله إنها "شخصية رائعة"، مشيراً إلى أنه نشأ على احترام العائلة المالكة لأن والدته كانت من اسكتلندا.
جاءت هذه الانتقادات اللاذعة التي أطلقها ترامب ليعلن عدم احترامه لميغان التي تلاعبت بالأمير هاري ودمرت علاقته بعائلته، ما تسبب بألم للملكة.
وأضاف ترامب في معرض حديثه عن دوقة ساسكس: "أعتقد أنها لم تكن محترمة للغاية مع الملكة، وأنها لا تحترم العائلة المالكة والأهم من ذلك الملكة"، مؤكداً على روعة شخصية الملكة "العظيمة والتاريخية"، مضيفاً عدم إعجابه بميغان منذ اليوم الأول، وأن هاري سيندم على خياره هذا في فترة لاحقة من حياته.
وقال ترامب: "إن ماركل تحاول القيام بأشياء أعتقد أنها غير لائقة على الإطلاق"، في إشارة إلى مزاعم استخدام لقبها للتدخل في السياسة الأمريكية، من خلال الضغط على أعضاء الكونغرس بشأن قضايا مثل إجازة الأبوة، بحسب صحيفة "ديلي ميل أونلاين" البريطانية.
وكان ترامب قد صرح، في وقت سابق من هذا العام، بنيته المشاركة في انتخابات البيت الأبيض في عام 2024، في حال انضمت ميغان إلى السباق، في إشارة منه إلى رفضه شائعة ترشحها.
يذكر أنه في عام 2019، وصف ترامب دوقة ساسكس بأنها "سيئة" بسبب انتقاداتها السابقة له.
وستتضمن المقابلة الجديدة، حديث ترامب حول مجموعة من الموضوعات بما في ذلك أعمال الشغب في الكابيتول هيل في يناير ومحاكمة عزله بزعم التحريض على هذه الأعمال، والتي برأه مجلس الشيوخ منها في وقت لاحق.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала