تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

علماء يبتكرون "روبوتات حية" عبر "تهجينها" مع الضفادع... فيديو

© RIA Novosti . Vyacheslav Bobkov / الذهاب إلى بنك الصورضفدع
ضفدع - سبوتنيك عربي, 1920, 04.12.2021
تابعنا عبر
قال العلماء الأمريكيون الذين ابتكروا ما يعتبر "أول روبوتات حية"، إن "أشكال الحياة، المعروفة باسم "شينوبوتس"، يمكنها الآن التكاثر، وبطريقة لم تشهدها أصناف النباتات أو الحيوانات".
وتتكون الروبوتات من الخلايا الجذعية لضفدع المخالب الأفريقي (شينوبوس ليفيز) والذي أخذت منه اسمها، ويبلغ عرض "شينوبوتس" أقل من ملليمتر (0.04 بوصة) حسب الأكاديمية الوطنية للعلوم في الولايات المتحدة الأمريكية.
وتم الكشف عن هذه الكرات الصغيرة لأول مرة في عام 2020، بعد أن أظهرت التجارب أنها تستطيع التحرك والعمل معًا في مجموعات، وهي قادرة على الاستشفاء الذاتي.
وقال العلماء الذين طوروها في جامعة "فيرمونت" وجامعة "تافتس" ومعهد "ويس" للهندسة المستوحاة بيولوجيًا في جامعة هارفارد، إنهم "اكتشفوا شكلاً جديدًا تمامًا من التكاثر البيولوجي يختلف عن أي حيوان أو نبات معروف للعلم".
وقال مايكل ليفين، أستاذ علم الأحياء ومدير مركز "ألن ديسكفري" في جامعة تافتس والذي شارك في البحث: "لقد أذهلتني".
وأضاف: "لدى الضفادع طريقة في التكاثر تستخدمها عادةً ولكن عند تحرر الخلايا مما تبقى من الجنين وتعطيها فرصة لمعرفة كيف تتكيف مع بيئة جديدة، فإنها لا تبتكر طريقة جديدة للتنقل فحسب، بل تكتشف أيضًا طريقة جديدة للتكاثر".
رجل آلي أم كائن حي؟
وتعتبر الخلايا الجذعية خلايا غير متخصصة لديها القدرة على التطور إلى أنواع مختلفة من الخلايا، ولصنع هذه الروبوتات، قام الباحثون بسحب الخلايا الجذعية الحية من أجنة الضفادع، وتركوها لاحتضانها، حيث لا يوجد أي تلاعب في الجينات.
وقال جوش بونغارد، أستاذ علوم الكمبيوتر والروبوتات: "يعتقد معظم الناس أن هذه الروبوتات مصنوعة من معادن وسيراميك، لكن الأمر لا يتعلق بما تصنع منه بقدر ماهية سلوكها، فهي تعمل بالنيابة عن الناس".
Russia Post Robot Delivery - سبوتنيك عربي, 1920, 03.11.2021
شركة توصيل روسية تستخدم الروبوتات في دبي
وبهذه الطريقة تكون روبوتات، ولكن من الواضح أيضًا أنها كائنات حية مصنوعة من خلايا الضفدع غير المعدلة وراثيًا.
وقال بونغارد، إنهم "وجدوا أن الروبوتات، التي كانت في البداية على شكل كروي ومصنوعة من نحو 3000 خلية، يمكن أن تتكاثر".
وقام الباحثون بعد ذلك باختبار مليارات من أشكال الجسم بمساعدة الذكاء الاصطناعي، لجعل "شينوبوتس" أكثر فعالية في هذا النوع من النسخ المتماثل.
وتوصلوا أخيرًا إلى شكل حرف "C" ووجدوا أنه كان قادرًا على العثور على خلايا جذعية صغيرة، وجمع المئات منها داخل تجويفه، وبعد أيام قليلة أصبحت حزمة الخلايا عبارة عن روبوتات جديدة.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала