تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

الجيش الليبي: اللجنة العسكرية 5+5 تبحث في موسكو إقفال ملف المرتزقة

الجيش الليبي: اللجنة العسكرية 5+5 تبحث في موسكو إقفال ملف المرتزقة
تابعنا عبر
نناقش في هذه الحلقة: قصف إسرائيلي عنيف على اللاذقية في الساحل السوري، المحجوب لـ"سبوتنيك": هناك توافق دولي وليبي على إجلاء المرتزقة، "أنصار الله" يهددون بعملية واسعة في العمق السعودي، الرئيس الفلسطيني يعلن إعادة النظر بالعلاقات مع إسرائيل وبكافة المجالات.
يتوجه وفد من عسكريين ليبيين من لجنة "5 + 5" إلى روسيا بعد تركيا لبحث انسحاب القوات الأجنبية من البلاد، وخلال مداخلة مع "بلا قيود"، قال مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الوطني الليبي، اللواء خالد المحجوب:

إن "هناك توافقا دوليا مهما جدا لإخراج المرتزقة، وروسيا تؤكد كما هو معلوم وحقيقي عدم وجود قوات لديها تعمل في ليبيا وإنما هم بعض المستشارين والخبراء العسكريين الذين استعانت بهم المؤسسة العسكرية، وليس كتركيا التي لديها حوالي 10 آلاف من المرتزقة والقوات التركية المباشرة التي تعمل على الأرض، وزيارة اللجنة العسكرية 5+5 لموسكو تأتي لأن روسيا دولة عظمى ولديها تأثير على الإرادة الدولية وهي تعمل على إقفال هذا الملف بحيث تجعل الجميع ينصاع للجدول الزمني الذي سيتم به إخراج المرتزقة، وليبيا تحتاج لمزيد من الدعم من قبل روسيا خاصة وأن لديها نقاط تواصل واتفاقات مع تركيا فيمكنها أن تساهم بشكل أكبر بالضغط عليها".

تصاعد المواجهة بين التحالف العربي و"أنصارالله"

أعلن التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، تدمير صاروخ باليستي فوق العاصمة السعودية الرياض. فيما ردت "أنصار الله" عبر المتحدث باسم القوات المسلحة في صنعاء، العميد يحيى سريع، بأنه "تم استهداف مواقع نفطية في كل من العاصمة الرياض ومدن جدة وجيزان وعسير ونجران". موضحا أن العملية العسكرية التي حملت اسم (السابع من ديسمبر) بعدد من الصواريخ الباليستية وخمس وعشرين طائرة مسيرة".
وحول هذا الموضوع قال الخبير العسكري السعودي، الدكتور عبد الله بن غانم القحطاني لـ "بلا قيود" :

إن "هذه الهجمات والطائرات الحوثية المسيرة القادمة من صنعاء إلى المملكة العربية السعودية ليست الأولى ولن تكون الأخيرة، كما أننا أصبحنا معتادين في المملكة على هكذا هجمات، وإن التهديد المستمر من الجماعة الحوثية يؤكد بأن كل من عاصفة الحزم والمشروع العربي والتحالف العربي أتوا في الوقت المناسب لمواجهة هذا التهديد، ويجب أن يتم تشخيص هكذا مواضيع على أنها أعمال إرهابية، كما يجب أن يعلم داعمو الحوثي بأن هذه الهجمات لا تساعد في كسب الثقة أو في مفاوضات ذات مخرجات جيدة ونافعة، وإن ما تواجهه المملكة ماهو إلا إرهاب مدبر كما هو حاصل في سوريا ولبنان والعراق، كما ونأمل من المجتمع الدولي بأن يكون منصفا في هذه المرة وأن يوقف هذا العدوان على السعودية واليمن ذاته من الحوثي".

التفاصيل في الملف الصوتي...
إعداد وتقديم: نغم كباس.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала