تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

بينيت للرئيس القبرصي: العلاقات بين بلدينا أقوى من أي وقت مضى

© REUTERS / POOLرئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، القدس، إسرائيل 24 أكتوبر 2021
رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، القدس، إسرائيل  24 أكتوبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 07.12.2021
تابعنا عبر
قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، اليوم الثلاثاء، إن العلاقات بين بلاده وقبرص "أقوى من أي وقت مضى".
جاء ذلك في بيان مشترك لبينيت والرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس بعد لقاء جمعهما في مكتب الأول بالقدس، وفق ما أفادت به صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية.
وقال بينيت: "في الوقت الذي تحاول فيه القوى المدمرة (لم يحددها) أن تكون أكثر تدميرا، من المهم أن نعمل نحن القوى الإيجابية معا لضمان الازدهار والأمن والاقتصاد في الشرق الأوسط".
حقل غاز - سبوتنيك عربي, 1920, 22.08.2021
إسرائيل واليونان وقبرص تبحث توسيع الشراكة بينها في مجال الطاقة وضم دول أخرى
وأضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي: "أعتقد أن العلاقة بين بلدينا تتجاوز مصالحنا المشتركة، فنحن نشترك في قيم مشتركة وفي بعض الأحيان مشاكل مشتركة".
من جانبه، أشار أناستاسيادس في البيان إلى العلاقات الإسرائيلية القبرصية، قائلا إنها "قريبة جدا وفي كل مرة نتقدم أكثر".
وكان بيان للحكومة الإسرائيلية قد أفاد أمس الأول (الأحد)، بأن بينيت سيعقد في 7 ديسمبر/كانون الأول (اليوم)، قمة ثلاثية إسرائيلية - قبرصية - يونانية في القدس، بحضور رئيس قبرص نيكوس أناستاسياديس، ورئيس وزراء اليونان كيرياكوس ميتسوتاكيس.
وأضاف البيان: "سيناقش القادة مختلف الفرص والتحديات في الشرق الأوسط، بالإضافة إلى تعزيز التعاون في مجال الطاقة، وتعزيز السياحة، والتصدي المشترك لتغير المناخ. كما سيناقش رئيس الوزراء مع قادة اليونان وقبرص تعامل البلدين مع فيروس كورونا وأوجه التعاون في هذا المجال".
وتابع: "إلى جانب الاجتماع المشترك، سيعقد رئيس الوزراء (بينيت) اجتماعا ثنائيا منفصلا مع كل من الزعيمين"، لافتا إلى أن "هذا هو الاجتماع الأول لقادة الدول الثلاثة الذي يعقده رئيس الوزراء بينيت بهذا الشكل".
يشار إلى أن اليونان وإسرائيل وقبرص، من ضمن الدول المؤسسة لمنتدى غاز شرق المتوسط، والذي تم إطلاقه في يناير/كانون الثاني 2019، بهدف تأسيس منظمة دولية تحترم حقوق الأعضاء في مواردها الطبيعية بما يتفق مع القانون الدولي، ويضم باقي المؤسسين مصر وفلسطين والأردن وإيطاليا.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала