ارتفاع عدد ضحايا المعارك في دارفور إلى 138 قتيلا

© AFP 2022 / ASHRAF SHAZLYالجيش السوداني
الجيش السوداني - سبوتنيك عربي, 1920, 09.12.2021
تابعنا عبرTelegram
قال مسعفون، اليوم الخميس، إن المعارك الدائرة بين القبائل في دارفور السودانية، أسفرت حتى الآن عن مقتل 138 شخصا على الأقل خلال الأسابيع الثلاثة الماضية.
اندلعت أعمال العنف لأول مرة في 17 نوفمبر/ تشرين الثاني بين رعاة الإبل العرب المسلحين في جبل مون الوعرة في غرب دارفور. واندلعت يوم السبت اشتباكات منفصلة في منطقة كرينك بين جماعات متناحرة تستخدم أسلحة آلية.
وقالت نقابة الأطباء في الولاية إن العديد من الجرحى ماتوا لأنهم لم يتمكنوا من الوصول إلى مرافق لطبية، والعيادات المجتمعية في المناطق الريفية غير مجهزة، حسبما نقلت وكالة "فرانس برس".
وأضافت النقابة أن العدد الإجمالي للقتلى وصل إلى 138، بينهم 25 قتلوا يوم الأربعاء في جبل مون، وأصيب 106 آخرون. تقول الأمم المتحدة، إن القتال أدى إلى نزوح أكثر من 22 ألف شخص، فيما فر 2000 منهم عبر الحدود إلى تشاد.
اندلعت حربا أهلية في دارفور عام 2003 بين متمردين من الأقليات العرقية غير العربية وبين الحكومة التي قادها الرئيس المخلوع عمر البشير، هدأت الاضطرابات في السنوات الماضية نسبيا.
لكن رغم المحادثات وجهود وقف النار وإعلان السلام، تتجدد المعارك في أماكن متفرقة ولأسباب مختلفة، وتقدر الأمم المتحدة الخسائر البشرية منذ ذلك الحين بأكثر من 300 ألف قتيل ونحو 2.5 مليون نازح.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала