تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

وزيرة الهجرة المصرية تكشف لـ"سبوتنيك" دور المصريين في الخارج بالعديد من الملفات المحلية

© REUTERS / Asmaa Waguihوزيرة الهجرة المصرية نبيلة مكرم
وزيرة الهجرة المصرية نبيلة مكرم - سبوتنيك عربي, 1920, 14.01.2022
تابعنا عبر
قالت وزيرة الهجرة وشؤون المصريين في الخارج، السفيرة نبيلة مكرم، إن العديد من المصريين في الخارج قرروا الاستثمار في مصر بعد ثقتهم في المناخ الحالي في البلاد وما تقدمه الحكومة المصرية.
وأضافت مكرم في حوارها مع "سبوتنيك"، أن الوزارة تقوم بالعديد من الأدوار بشأن المصريين في الخارج، سواء بشأن متابعة أوضاع العمالة وأي مشكلات يتعرضون لها، أو تعريف الأجيال التي لم تزور بلدها مصر في وقت سابق بما يحدث في الدولة الآن، وكذلك تشجيعهم على الاستثمار والمشاركة في المبادرات الرئاسية ومنها حياة كريمة... إلى نص الحوار.
بداية فيما يتعلق بالنسخة الرابعة من منتدى شباب العالم...ما الرسائل الهامة التي أكدت عليها مصر في هذه النسخة؟
النسخة الرابعة تأتي في ظل جائحة كورونا، وعليه اتخذت الدولة المصرية إجراءات احترازية مشددة بداية من دخول المطار وفي كل الخطوات اللاحقة، إضافة إلى إجراءات تحليلات الكوفيد قبل ركوب الطائرات.
في النسخة الرابعة نجد العديد من أوجه "التجويد"، حيث يمكن للشباب الذين لم يحالفهم الحظ متابعة الجلسات عبر البث المباشر "أونلاين".
كذلك مشاركة الشباب في صناعة القرار وطرح الحلول للعديد من المشكلات، والتحدث مع القيادة السياسية والقيادات التنفيذية يدعو للفخر في المحفل السنوي.
فيما يتعلق بنسب المشاركة هذا العام...هل فرضت جائحة كورونا تقليل الأعداد المشاركة؟
من المؤكد أن جائحة كورونا فرضت العديد من الأمور على العالم أجمع، وتقليل الأعداد المشاركة يعود للإجراءات المفروضة والظروف الراهنة حسب ما رأت إدارة المنتدى ونأمل في مشاركة أعداد أكثر في الدورات المقبلة.
المنتدى هو من يتولى آليات الاختيار للشباب الذين يشاركون بالمنتدى، لكن دور وزارة الهجرة يتعلق بتشجيع الشباب على التقدم للمشاركة في المنتدى، خاصة أنه يعكس اهتمام الجمهورية الجديدة، ويساهم في تعريفهم بما يجري على أرض الدولة المصرية.
البنك المركزي المصري - سبوتنيك عربي, 1920, 21.12.2021
24 مليار دولار تحويلات المصريين العاملين في الخارج خلال 9 أشهر
كما أنهم سفرائنا في الخارج ويشعرون بالفخر في البلدان التي يقيمون بها، خاصة بشأن اهتمام مصر بلدهم بالشباب.
بشأن دور وزارة الهجرة في مبادرة حياة كريمة والتبرعات التي وصلت من المصريين بالخارج... لهذه المبادرة... ما الدور الذي قدمته الوزارة والمبالغ حتى الآن؟
في البداية سعدت في المشاركة في ورشة الأعمال التحضيرية الخاصة بالمبادرة الرئيسية حياة كريمة، واستعرضت جهود المصريين بالخارج في المبادرة.
وكما يعلم الجميع هناك الكثير من الأخبار الكاذبة والمضللة والسلبية التي تقال عن مصر في الخارج، بأن الدولة لا تهتم سوى بالمدن الجديدة وتهمل المواطن البسيط، في حين أن المبادرة تثبت العكس.
واعتمدت على القوى الناعمة من المصريين في الخارج لإبراز دور الدولة وما تقدمه المبادرة بشكل حقيقي على الأرض، بشأن الاهتمام بالمواطن البسيط والقرى في المحافظات، ضمن استراتيجية حقوق الإنسان التي أطلقتها الدولة المصرية.
على الجانب المادي، كانت هناك الكثير من المشاركات من المصريين في الخارج وخاصة في الولايات المتحدة الأمريكية، وبلغت مشاركات المصريين في أمريكا نحو 5 مليون جنيه، تلاها شريحة الجيل الثاني والثالث في كندا، وقد زاروا مصر في وقت سابق، وتمكن الشباب البالغين ما بين 16 و 17عاما، من جمع 80 ألف دولار للمبادرة، وهي رسالة إيجابية من هذا الجيل.
من الكويت أيضا حيث تكفل أحد المصريين بالخارج بتحويل قريتين إلى قرى نموذجية في محافظة الفيوم، ووقعنا بروتوكول.
أيضا نسقنا بعض التعاون مع وزارة الصحة، خاصة بشأن الأطباء المصريين في الخارج، الذين يصلون لمصر خلال إجازتهم، حيث يقدمون بعض الخدمات في القرى والمحافظات.
كذلك التعاون مع الكنيسة المصرية ومؤسسة مصر الخير، كما روجت الكنائس المصرية في الخارج للمبادرة وحثت على دعمها.
إلى أي مدى تساهم تحويلات المصريين في الخارج في عمليات الاستثمار بمصر؟
بالتأكيد سعيدة بتحويلات المصريين في الخارج، وهو ما يعكس ثقتهم في جهازهم المصرفي، وثقتهم في القيادة السياسية، وهذه التحويلات، يذهب نحو الاستثمار.
الشرطة في الكويت - القوات الخاصة الكويتية - سبوتنيك عربي, 1920, 26.10.2021
كويتي يقتحم بنكا بسكين... سرق 100 ألف دولار وطعن حارس أمن مصري... فيديو
أيضا أود الإشارة هنا إلى أن دور وزارة الهجرة لا يقتصر على إطلاع الجاليات مع ممثلي البنوك لتبديد المخاوف لديهم، لكنها قدمت نسخة "مصر تستطيع" للاستثمار مع الوزيرة هالة السعيد، حيث تمكنا من جذب مستثمرين، وأقاموا بعض المشروعات في مصر.
هناك حالة من ثقة المصريين في الخارج في الدولة والقيادة والمناخ الاستثمار في الوقت الراهن، وهو ما أدى إلى عودتهم للاستثمار في مصر.
بشأن المشكلات التي تواجه المصريين المقيمين في الخارج حول اشتراطات بعض الدول لقاحات بعينها... ما الدور الذي قدمته الوزارة؟
فيما يتعلق باللقاح، كانت هناك استغاثات تصلنا من العمالة في منطقة الخليج، خاصة أن بعض الدول اشترطت الحصول على أنواع لقاحات محددة، وهنا كان لابد من التعاون وزارة الصحة لتلبية الاحتياجات المطلوبة، وتمكنا من توفير اللقاحات اللازمة لتطعيمهم وعودتهم إلى عملهم.
خلال السنوات السابقة كانت هناك العديد من المشكلات يتعرض لها العمال في بعض الدول...هل انخفضت هذه المعدلات وما الأسباب التي أدت لذلك؟
يجب أن نوضح أولا أن هذه الاعتداءات أو المشكلات هي فردية، وليست حوادث موجهة ضد الجاليات المصرية في الخارج وهذا الأمر يحدث في كل دول العالم منها مصر.
لكن التنسيق الذي جرى بين وزارة الهجرة والدول المعنية والجهات المسؤولة فيها عن العمالة كان على مستويات رفيعة، وكانت بمثابة رسائل قوية للمصريين في الخارج، بأن دولتهم إلى جوارهم، وأنها تتابع حقوقهم في إطار احترام قواعد وإجراءات الدول المعنية.
بشأن مؤتمر “مصر تستطيع “... ما هي التفاصيل حول النسخة المرتقبة؟
دور المرأة المصرية في الخارج كان لابد من تسليط الضوء عليه، لذلك قدمنا مؤتمر "مصر تستطيع بالتاء المربوطة"، والنسخة القادمة في الربع الأول من العام الجاري بعنوان "مصر تستطيع بالصناعة" بالشراكة مع وزارة التجارة والصناعة.
حوار محمد حميدة
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала