تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

تونس... تأجج معركة "كسر العظم" بين الرئيس والمعارضة

تونس.. تأجج معركة "كسر العظم" بين الرئيس والمعارضة
تابعنا عبر
تناقش الحلقة الأجواء التي تخيم على تونس تزامنا مع "ذكرى الثورة" (14 يناير/ كانون الثاني 2011) وعلى ضوء التعزيزات الأمنية المكثفة، تأهبا لمظاهرات احتجاجية مناهضة لإجراءات الرئيس قيس سعيد.
وكانت قوى تونسية قد دعت للخروج بالمظاهرات، منها مبادرة "مواطنون ضد الانقلاب"، وأحزاب "النهضة" و"التيار الديمقراطي" و"التكتل" و"الجمهوري" و"العمال"، رفضا لإجراءات الرئيس الإستثانية وتزامنا مع ذكرى الثورة.
وتعاني تونس أزمة سياسية منذ أن فرض الرئيس سعيد إجراءات إستثنائية في 25 يوليو/ تموز الماضي شملت تجميد عمل البرلمان، وإصدار تشريعات بمراسيم رئاسية، وإقالة رئيس الحكومة.
الإعلامية والكاتبة السياسية، فاطمة الكراي، رأت في مقابلة عبر "بانوراما"، أن "القوى السياسية في تونس دخلت مرحلة كسر العظم، التي في كل أبعادها تؤثر سلباً على المواطن".
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала