تسونامي في اليابان وجزر المحيط الهادي بعد نشاط بركاني في تونغا.. فيديو

© REUTERS / CIRA/NOAAصورة ملتقطة بواسطة القمر الصناعي لثوران بركان تحت الماء قبالة تونغا 15 يناير 2022
صورة ملتقطة بواسطة القمر الصناعي لثوران بركان تحت الماء قبالة تونغا 15 يناير 2022
 - سبوتنيك عربي, 1920, 15.01.2022
تابعنا عبرTelegram
ثار بركان تحت الماء قبالة تونغا، اليوم السبت، مما أثار تحذيرات من حدوث موجات مد بحري عاتية (تسونامي) وأوامر إخلاء في اليابان وتم رصد أمواج مد بالفعل في عدد من جزر جنوب المحيط الهادي، حيث أظهرت لقطات مصورة نُشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي موجات تقتحم بيوتا على الساحل.
وأصدرت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية تحذيرات من حدوث تسونامي مساء اليوم السبت (الساعات الأولى من صباح الأحد بالتوقيت المحلي)، وقالت إن من المتوقع وصول الأمواج إلى ارتفاع يبلغ ثلاثة أمتار في جزر أمامي في الجنوب. وفي وقت سابق، تم تسجيل موجات هناك يزيد ارتفاعها على متر.
وقالت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية، إنه لم يتم تسجيل أي أضرار أو إصابات، ثم قطعت البث للإعلان عن التحذير من تسونامي الصادر عن وكالة الأرصاد، والذي يغطي كامل الساحل الشرقي للأرخبيل الياباني.
وفي إفادة، حث مسؤول في الوكالة الناس على عدم الاقتراب من البحر حتى يتم رفع هذا التحذير من تسونامي وتحذيرات أخرى أكثر خطورة. وشملت التحذيرات، وهي الأولى منذ أكثر من خمس سنوات، عدة مناطق.
وقال مركز لرصد موجات التسونامي مقره الولايات المتحدة، إنه رصد أمواج مد في عاصمة تونغا وعاصمة ساموا الأمريكية.
وفي أستراليا، ذكرت هيئة رصد الزلازل أن البركان ثار الساعة 0410 بتوقيت غرينتش على بعد حوالي 65 كيلومترا شمالي نوكو ألوفا عاصمة تونغا، وتسبب في موجات مد ارتفاعها 1.2 متر.
وقالت الهيئة إنها تواصل متابعة الوضع، لكنها لم تصدر تحذيرا بالنسبة للبر الرئيسي في أستراليا أو جزرها أو الأراضي التابعة لها.
وقال مركز التحذير من موجات تسونامي في المحيط الهادي، إنه رصد موجات ارتفاعها 2.7 قدم (83 سنتيمترا) في نوكو ألوفا وموجات ارتفاعها قدمان في باجو باجو عاصمة ساموا الأمريكية.
وأصدرت فيجي تحذيرا من موجات مد وحثت السكان على تجنب الشواطئ، "نظرا لوجود تيارات قوية وموجات خطيرة".
ونشر جيسي تويسينو، المذيع التلفزيوني بالقناة الأولى في فيجي، تسجيلا مصورا على تويتر يظهر موجات ضخمة تغمر الشاطئ وأناسا يحاولون الهرب بسياراتهم من أمام الموجات القادمة.
ولم يصدر حتى الآن أي تقارير عن إصابات.
وفي نيوزيلندا، أصدرت إدارة الطوارئ تحذيرا من إمكانية حدوث مد بحري على السواحل الشمالية والشرقية.
وعلى فيسبوك وضعت هيئة الخدمات الجيولوجية في تونغا منشورا أمس الجمعة قالت فيه إن البركان أطلق دفقات من الرماد والغاز والبخار لمسافة وصلت إلى 20 كيلومترا في الهواء.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала