تجمع المهنيين السودانيين يدعو إلى تصعيد الاحتجاجات المطالبة بحكم مدني

© REUTERS / STRINGERاحتجاجات في السودان ترفض المجلس العسكري
احتجاجات في السودان ترفض المجلس العسكري - سبوتنيك عربي, 1920, 17.01.2022
تابعنا عبرTelegram
دعا تجمع المهنيين السودانيين إلى تصعيد التظاهرات والاحتجاجات في كل أنحاء البلاد، اليوم الاثنين، للمطالبة بحكم مدني.
ونشر "المهنيين السودانيين"، مساء أمس الأحد، بيانا دعا فيه جموع الشعب السوداني إلى الخروج في مواكب في كل أنحاء البلاد للتعبير عن رفض ما وصفه بـ"النظام الانقلابي التعيس".

وأضاف البيان: "نهيب بكل جماهير الوطن أن تستجيب لهذا الهتاف الحر الذي سيمكن من عودة الشعب وتوحده، لا يخدعنكم وعودهم الكاذبة، فاقد الشيء لا يعطيه".

واتهم البيان النظام الحالي بأنه فقد كل شيء "حتى كرامة الوطن، فأصبحوا يستولوا على موائد المخابرات العالمية، اغتنوا لأنفسهم وأفقروا الوطن بفسادهم وشرههم للمال والسلطة"، على حد تعبير البيان.
وحدد تجمع المهنيين السودانيين في بيانه نقاط تجمع لانطلاق ما وصفه بمليونية 17 يناير/كانون الثاني، مشددا على أن المحتجين سيتسلحوا بسلاح السلمية.
في وقت سابق، أكد رئيس البعثة الأممية في السودان، فولكر بيرتس، أن رئيس الوزراء المستقيل عبد الله حمدوك سيكون له دور في الحوار بين الأطراف السودانية.
وقال بيرتس، في مقابلة مع صحيفة "الجريدة" السودانية، نشرت أمس الأحد: "رئيس الوزراء المستقيل عبد الله حمدوك سيشارك في العملية الحوارية مستقبلاً".
وأوضح بيرتس أن المرحلة الأولى من مبادرة حل الأزمة ستستغرق "4 أسابيع" وأنها ستضم "كل الفاعلين في السياسة السودانية" بالإضافة "للحركات الموقعة وغير الموقعة على اتفاق جوبا".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала