وزير خارجية كازاخستان: تم إحباط الهجوم على العاصمة نور سلطان بفضل منظمة "الأمن الجماعي"

© Sputnik . Vasily Krestyaninov / الذهاب إلى بنك الصورعمال على خلفية مبنى رئيس البلدية "أكيمات" الذي دمرته النيران في ألماتي، كازاخستان 13 يناير 2021
عمال على خلفية مبنى رئيس البلدية أكيمات الذي دمرته النيران في ألماتي، كازاخستان 13 يناير 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 19.01.2022
تابعنا عبرTelegram
أعلن وزير خارجية كازاخستان، مختار تليوبيردي، اليوم الأربعاء، أن الهجوم على العاصمة الكازاخستانية كان كافيا لحدوث انقلاب، لكن السلطات تمكنت من منعها بفضل منظمة معاهدة الأمن الجماعي.
موسكو- سبوتنيك. وقال الوزير إن الهجوم على العاصمة نور سلطان كاد يكون كافياً لوقوع انقلاب. وذلك حسب ما ذكرته بوابة "يورو أكتيف".
وأوضح أن هذا الهجوم تم إحباطه بفضل منظمة معاهدة "الأمن الجماعي" التي قامت بحراسة أغلب المنشآت الهامة مثل البنك المركزي.
وأكد وزير الخارجية الكازاخستاني، أنه لا يعتقد أن الرئيس الكازاخستاني السابق نور سلطان نزارباييف وأقاربه متورطون في الاضطرابات في البلاد، قائلا: "لا اعتقد ذلك، لكن التحقيق سيظهر الحقيقة".
وشهدت كازاخستان، مطلع العام الجاري، موجة احتجاجات، بدأت بمطالب اقتصادية تحولت لاشتباكات عنيفة بين المتظاهرين وقوات الأمن في عدد من المدن بينها ألما آتا.
وأعلن الرئيس الكازاخستاني، قاسم جومارت توكاييف، أنّ محاولة تنفيذ انقلاب في كازاخستان باءت بالفشل، مضيفاً أنه "بشكلٍ عام تم تجاوز المرحلة الحادة من عملية مكافحة الإرهاب، والوضع في جميع المناطق بات مستقراً".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала