"لن تمر دون عقاب"... الإمارات تهدد "أنصار الله" وتدعو المجتمع الدولي لإدانة أعمالها "الإرهابية"

© AP Photo / Kamran Jebreiliعبد الله بن زايد
عبد الله بن زايد - سبوتنيك عربي, 1920, 24.01.2022
تابعنا عبرTelegram
أعلنت الإمارات، اليوم الإثنين، احتفاظها بحق الرد على الهجمات التي تشنها جماعة أنصار الله اليمنية على أراضيها، مؤكدة أنها لن تمر دون عقاب.
وقالت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في الإمارات، في بيان لها، إنه "تدين "استهداف ميليشيا الحوثي الإرهابية لمناطق ومنشآت مدنية في دولة الإمارات من خلال صاروخين باليستيين"، مؤكدة أن "هذا الاستهداف الآثم لن يمر دون عقاب".
وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان - سبوتنيك عربي, 1920, 24.01.2022
السعودية تدعو إلى تحرك دولي لوضع حد لـ"سلوك الحوثي العدواني" بعد الهجمات الجديدة على الإمارات
وأضافت أن "الميليشيا الإرهابية تواصل جرائمها دون رادع في مسعى منها لنشر الإرهاب والفوضى في المنطقة لتحقيق غاياتها وأهدافها غير المشروعة"، داعية المجتمع الدولي إلى إدانة هذه الأعمال الإرهابية التي تستهدف المدنيين والمنشآت المدنية ورفضها رفضا تاما".
وأعلنت وزارة الدفاع الإماراتية، فجر اليوم الاثنين، اعتراض وتدمير دفاعها الجوي صاروخين باليستيين أطلقتهما جماعة "أنصار الله" تجاه البلاد.
كما أعلنت الوزارة تدمير منصة إطلاق صواريخ باليستية تابعة لأنصار الله في الجوف باليمن بعد إطلاقها صاروخين بالستيين على أبو ظبي.
من جانبه، أعلن المتحدث باسم جماعة "أنصار الله"، العميد يحيى سريع، اليوم الإثنين، إن قواته استهدفت مواقع حيوية في العمقين السعودي والإماراتي بعدد كبير من الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة.
وأوضح سريع، في بيان، إنه تم استهداف قاعدة الظفرة الجوية وأهداف حساسة أخرى في العاصمة الإماراتية أبوظبي، بالإضافة إلى استهداف مواقع حيوية وهامة في إمارة دبي.
وأضاف سريع بحسب البيان، أن العملية العسكرية شملت أيضا استهداف عدد من القواعد العسكرية في السعودية بمنطقة شرورة ومناطق أخرى، بعدد كبير من الطائرات المسيرة، فضلا عن استهداف مناطق حيوية وحساسة في جازان وعسير، بعدد من الصواريخ الباليستية.
وجدد سريع دعوته الشركات الأجنبية والمستثمرين في الإمارات بمغادرتها كونها أصبحت "غير آمنة"، مؤكدا أن "الإمارات معرضة للاستهداف بشكل مستمر طالما استمرت في عدوانها وحصارها للشعب اليمني".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала