ميقاتي للهيئات الدولية والدول المانحة: ساعدونا في مواجهة "السرطان" فالدولة لم تعد قادرة

© REUTERS / MOHAMED AZAKIRرئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي في قصر بعبدا، لبنان 10 سبتمبر 2021
رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي في قصر بعبدا، لبنان 10 سبتمبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 05.02.2022
تابعنا عبرTelegram
وجه رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي نداء إلى الهيئات الدولية والدول المانحة من أجل مساعدة بلاده في مواجهة مرض السرطان وتكلفة علاج المصابين به.
وحسب تصريحات نقلها موقع النشرة اللبناني، قال ميقاتي: "نطلق اليوم نداء إلى الجميع، مسؤولين وقطاعا خاصا ومجتمعا أهليا محليا وإلى المنظمات والهيئات الدولية والدول المانحة، لمد يد العون لنا في هذا الظرف الدقيق، لأن المريض لا يمكنه انتظار إنجاز الموازنة أو بلورة خطة التعافي"، على حد تعبيره.
سرطان الثدي - سبوتنيك عربي, 1920, 09.10.2017
أورام الثدي تتصدر الأمراض السرطانية في لبنان وحملة وطنية للقضاء عليه
وقال: "نستصرخ ضمائر الجميع في هذا الظرف العصيب أن نكون معا في مواجهة هذا الخبيث الذي يفتك بجسم الإنسان كما فتكت الأمراض بجسم الوطن على مدى سنوات، ونحن جميعا في صدد إنقاذه".

تصريحات ميقاتي جاءت خلال لقاء بمقره الحكومي، بمناسبة "اليوم العالمي للوقاية من السرطان" أقامه "صندوق دعم مرضى السرطان للبالغين" بالتعاون مع الجامعة الأميركية في بيروت.

وأكد رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي أن بلاده على قائمة الدول الأكثر إصابة بمرض السرطان، قائلا: "إذا راجعنا الإحصاءات الدولية والصحية التي تظهر لبنان على خارطة الدول الأكثر إصابة بالسرطان، لأدركنا حجم التحديات التي توازي كل التحديات الأخرى، وليس في هذا القول أي مبالغة".

وشدد رئيس الحكومة اللبنانية على أن "الدولة لم يعد بإمكانها وحدها مواجهة هذا التحدي الإنساني الكبير، كما فعلت في حقبات سابقة وما زالت، بسبب الوضع المالي الدقيق الذي تمر به البلاد".

وعن جهود الدولة اللبنانية لفت ميقاتي إلى أن ما استطاعت الدولة تأمينه هو "أننا أبقينا كل ما يتعلق بهذا الأمر في دائرة الدعم، ولو حصل تأخير في بعض الأحيان".
وقال: "لكنني أصارحكم أن الدولة لم تعد وحدها قادرة على هذا الحمل في الفترة المقبلة لتزايد الحاجات وضآلة الإمكانات".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала