وزيرة الخارجية البريطانية تهدد بحظر "الأوليغارشية" الروسية في حالة "الغزو الروسي" لأوكرانيا

© AFP 2022 / GINTS IVUSKANSوزيرة الخارجية البريطانية، ليز تروس
وزيرة الخارجية البريطانية، ليز تروس - سبوتنيك عربي, 1920, 19.02.2022
تابعنا عبرTelegram
حذرت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تروس، اليوم السبت، من أن "لندن ستحظر دخول أفراد الأوليغارشية الروسية، وأيضا ستفرض حظرا على حركة رأس المال، في حالة "الغزو الروسي لأوكرانيا".
وقالت تروس، في كلمة خلال مؤتمر ميونخ للأمن: "سمعت الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يتحدث عن العقوبات، ونحن مصممون على أن روسيا ستدفع ثمناً باهظاً إذا غزت أوكرانيا".
وأضافت: "سنوقف قدرة الأوليغارشييين الروس على الانتقال إلى بلدهم وسنمنعهم من السفر، وسنجعل الأمر صعباً على الشركات الروسية لدخول رأسمالنا السوقي وأيضا سنجعل من الصعب على روسيا الوصول إلى سوق الديون السيادية".
ونوه المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، في وقت سابق، إلى أن "الكرملين يعتبر بيان وزارة الخارجية البريطانية حول إمكانية مصادرة ممتلكات "الأوليغارشيين" الروس "مصدرًا للقلق الكبير".
القوات الأوكرنية تطلق النار على مواقع المدافعين عن جمهورية دونيتسك الشعبية قرب بلدة أفدييفكا - سبوتنيك عربي, 1920, 19.02.2022
القبض على عميل أوكراني متورط "بتفجير دونيتسك"
وقال بيسكوف تعليقاً على تصريحات رئيس الوزراء البريطاني: "هذا بيان مقلق للغاية صادر من لندن"، مشيرا إلى أنه "مصدر قلق ليس فقط بالنسبة لنا ولشركاتنا.. في هذه الحالة".
وأضاف: "أعتقد أننا نتحدث عن هجوم غير مخفي على وسط الأعمال، دعونا لا ننسى أن العديد من الشركات الروسية لديها شركات بريطانية كبيرة كشركاء استراتيجيين، ومستثمرين ومساهمين استراتيجيين، ويهدد مجلس الوزراء البريطاني في الواقع وسط أعماله التجارية الضخمة أيضا".
وتعتبر الخطط المنسوبة لروسيا لتصعيد الموقف حول أوكرانيا مرفوضة بشكل قاطع بالنسبة لموسكو وتصرح باستمرار أنها لا تهدد أحدًا، وكل هذه التصريحات تستخدم كذريعة لوضع المزيد من معدات الناتو العسكرية بالقرب من الحدود الروسية
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала