الخارجية الأوكرانية: لا نستعد لمهاجمة روسيا ونسعى للسلام معها

© Sputnik . Mikhail Voskresenskiyوزارة الخارجية الأوكرانية
وزارة الخارجية الأوكرانية - سبوتنيك عربي, 1920, 20.02.2022
تابعنا عبرTelegram
أعلن وزير الخارجية الأوكراني، دميتري كوليبا، اليوم الأحد أن كييف ليست بوارد القيام بهجمات واستفزازات ضد روسيا، بل "تريد السلام".
جاءت تصريحات كوليبا خلال مقابلة خاصة مع قناة "أوكرانيا 24" قال فيها إن "أوكرانيا لا تخطط ولا تقوم بأي عمليات عسكرية هجومية أو استفزازات أو قصف للأراضي الروسية".
وأضاف كوليبا قائلا: "نحن لا نسعى للحرب، نحن نسعى جاهدين من أجل السلام".
وأشار وزير الخارجية الأوكراني إلى أن كييف تطالب بإجراء تحقيق دولي في المزاعم المرتبطة بسقوط قذائف أوكرانية على الأراضي الروسي.
وأعلن المركز المشترك لمراقبة نظام وقف إطلاق النار في جمهورية دونيتسك، صباح اليوم الأحد، أن قوات المدفعية الأوكرانية قصفت أهدافا جديدة في الجمهورية باستخدام أعيرة 120 ملم المحظورة بموجب اتفاقيات مينسك.
وأصدر المركز بيانا رسميا نقلته وكالة "ٍسبوتنيك" جاء فيه: تم إطلاق 12 قذيفة من عيار 120 ملم على منطقة سبارتاك في جمهورية دونيتسك وبعدها تم إطلاق 8 أعيرة من عيار 120 ملم على مصنع دونيتسك الحكومي للمنتجات الكيميائية.
وأشار بيان المركز إلى أن الأسلحة المستخدمة من قبل المدفعية الأوكرانية تعد محظورة بموجب اتفاقيات مينسك الموقعة من قبل كل الأطراف.
وتدفع سلطات كييف، منذ فترة، بقوات إضافية ومعدات عسكرية ثقيلة، إلى خط التماس الفاصل بين قواتها المسلحة، والقوات التابعة لجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك، ما يرفع من حدة التوتر القائم في إقليم دونباس، جنوب شرقي أوكرانيا.
كان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قد أمر القائم بأعمال وزارة الطوارئ ألكسندر تشوبريان، بالتوجه إلى منطقة روستوف في روسيا لتهيئة ظروف إيواء اللاجئين الذين تم إجلاؤهم من إقليم دونباس، بالإضافة لصرف مبلغ 10 آلاف روبل روسي (نحو 130 دولار) لكل لاجئ قادم من دونباس إلى روستوف الروسية.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала