نائب سوري: دمشق لم تخرج من الجامعة العربية بل علقوا عضويتها.. وعليهم اتخاذ خطوات عملية لعودتها

© AFP 2022 / Raad Adaylehمقعد سوريا في الجامعة العربية
مقعد سوريا في الجامعة العربية - سبوتنيك عربي, 1920, 05.04.2022
تابعنا عبرTelegram
أكد النائب السوري عمار الأسد، أن الجامعة العربية يجب أن تتخذ خطوات لعودة سوريا إليها، مبررا بأن دمشق لم تترك الجامعة، وإنما هم من علقوا عضويتها.
وحسب تصريحات لوكالة سبوتنيك، علق عضو مجلس الشعب السوري على اجتماع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بمجموعة الدول العربية، قائلا: "على الجامعة العربية اتخاذ خطوات على الأرض، ويجب أن تقوم بها لأن سوريا لم تخرج منها وإنما هم من علقوا عضوية سوريا لتكتمل المؤامرة ولكي يضربوا ليبيا ويفتتوا الدول العربية".
الرئيس السوري بشار الأسد - سبوتنيك عربي, 1920, 03.04.2022
إعلام: بينيت يعرقل مبادرة قادها نتنياهو لإعادة سوريا إلى الجامعة العربية
وتابع الأسد: "رأينا المسرحيات التي كانت تحدث في الجامعة العربية وما كانوا يضخونه من أموال لتمويل الإرهابيين وهذا ماصرح به رئيس الوزراء القطري السابق حمد بن جاسم عن دفع 2000 مليار دولار لإسقاط سوريا وتفتيتها"، على حد قوله.
وعن رؤية بلاده لموضوع الجامعة العربية، وصفه الأسد بأنه "واضح"، مؤكدا أنها تريد "أن يكون هناك خطوات حسن نية واضحة تجاهها من الدول العربية وخطوات على الأرض تتمثل في دعم سوريا في إعادة الإعمار ومساعدتها في إخراج الاحتلالين التركي والأمريكي من شمالها وشرقها".

وأكد البرلماني السوري، أن "الجامعة العربية هي من ستعود إلى سوريا لأنها دولة محورية على الرغم من كل محاولاتهم لإضعافها وإسقاطها بقيت دولة قوية ومتماسكة ولها وزنها في المنطقة".

وطالب الأسد بـ"خطوات عملية من قبل الدول العربية في إعادة الإعمار وإدانة الإرهاب ومساعدة سوريا في إحراج الاحتلالين الأمريكي الإسرائيلي والتركي الإسرائيلي من شمال وشرق سوريا وعودة الخيرات للوطن السوري من نفط وغذاء وقمح وغاز وكل مايمس مقدرات الشعب السوري".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала