وكالة صينية: دول آسيا تفشل محاولة أمريكية لتشكيل تحالف ضد روسيا في القارة

© AFP 2022 / Yasuyoshi Chibaدول البريكس
دول البريكس - سبوتنيك عربي, 1920, 09.04.2022
تابعنا عبرTelegram
نشرت وكالة صينية تقريرا أشارت فيه إلى قيام الولايات المتحدة الأمريكية بمحاولة لتشكيل تحالف كبير "مناهض لروسيا" عبر العمل على جذب بعض الدول الآسيوية عن طريق "التهديد"، لكنها أكدت أن هذه السياسة "محكوم عليها بالفشل".
وأشار التقرير المنشور على شبكة تلفزيون الصين الحكومية، إلى أن أمريكا بصفتها "الراعي الرسمي وراء إشعال وتأجيج الصراع في أوكرانيا"، تعمل حاليا على تشكيل تحالف أكبر "مناهض لروسيا" عن طريق السعي إلى كسب الحلفاء الأوروبيين، وجذب بعض الدول الآسيوية إلى هذا التحالف.
وأشار التقرير إلى أن أمريكا تستخدم صيغة التهديد ضد دول آسيا في محاولة منها لجرها إلى هذا التحالف، حيث تقول واشنطن لهذه الدول: "من لا يشارك في العقوبات المفروضة ضد روسيا، سيعاني من عواقب وخيمة".

واشنطن تصنع أعداء وهميين وتكتلات معادية

ونوه التقرير المنشور على الشبكة الصينية إلى أن إنشاء "تكتلات صغيرة" وصنع "أعداء وهميين" وخلق مواجهات بين المعسكرات المختلفة هي الاستراتيجيات المعتادة التي تتبعها الولايات المتحدة الأمريكية عادة.
سجن أبو غريب - سبوتنيك عربي, 1920, 09.04.2022
الصين: أمريكا أنشأت مواقع تعذيب سوداء في 54 دولة تستخدم "الاستجواب الوحشي المعزز"
وبين التقرير أنه في السنوات الأخيرة، عملت أمريكا على إنشاء تحالفات وخلق صراعات بما فيها تكوين "تحالف العيون الخمس" و"الآلية الرباعية للولايات المتحدة واليابان والهند وأستراليا" و"الشراكة الأمنية الثلاثية بين الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وأستراليا" وغيرها من "التكتلات الصغيرة".

تعزيز موجة المواجهات الأيدولوجية

بالإضافة إلى ذلك، عززت واشنطن موجة لإثارة المواجهات الأيديولوجية حول العديد من القضايا مثل حقوق الإنسان والاقتصاد والتجارة ومكافحة الوباء، والعمل على المبالغة في "منافسة الدول الكبرى" و"نظرية التهديد الصيني"، والادعاء بأنه يمثل "أكبر عقبة أمام السلام والاستقرار الإقليميين".

ونوه التقرير إلى الوثيقة الصادرة عن البيت الأبيض تحت عنوان "استراتيجية الولايات المتحدة للمحيطين الهندي والهادئ" في فبراير/ شباط الماضي، أنها ستركز على "جميع أركان منطقتي المحيطين الهندي والهادئ من جنوب آسيا إلى جزر المحيط الهادئ"، مشددة على أهمية "تعزيز علاقات التحالف والردع العسكري والادعاء دون خجل أن ذلك يعد تشكيل قوة ردع شاملة وتهيئة البيئة الاستراتيجية المحيطة بالصين".

السياسة الأمريكية أثارت يقظة الدول الآسيوية

وكشف التقرير أيضا عن أن "استراتيجية المحيطين الهندي والهادئ" التي تتبناها واشنطن هي عبارة عن "تشكيل مواجهات بين المعسكرات المختلفة"، حيث أثارت "الخدعة التي تستخدمها الولايات المتحدة والقائمة على سياسة إنشاء كتل لاحتواء المعارضين الاستراتيجيين وللحفاظ على هيمنتها، يقظة عالية لدى الدول الآسيوية".

وأكد التقرير أن الدول الآسيوية تدرك جيدا أن "المواجهة بين المعسكرات لن تؤدي إلا إلى نتائج مأساوية" مشيرا إلى أن دول آسيا كانت غارقة في هذه المواجهات خلال فترة الحرب الباردة.

الدولار الأمريكي - سبوتنيك عربي, 1920, 03.04.2022
العملية العسكرية الروسية لحماية دونباس
"شينخوا" الصينية: واشنطن تقتل "بسكين مستعار" في أوكرانيا وحساباتها الخفية تقف خلف الصراع

أمريكا خلقت صراعات عسكرية في الشرق الأوسط

ونوه التقرير إلى أنه بعد الحرب الباردة، اتبعت الولايات المتحدة بشكل مستمر في منطقة الشرق الأوسط، أساليب دبلوماسية تتمثل بتشكيل "تحالفات عسكرية وخلق صراعات إقليمية وتفريق دول الشرق الأوسط عمدا، مما جعل الصدمات والاضطرابات تستمر في المنطقة إلى يومنا هذا".

وبين التقرير أن مصير أوروبا كان مشابها أيضا، حيث يستمر تحالف "الناتو" العسكري بقيادة الولايات المتحدة في التوسع شرقا، و"يضغط باستمرار على الأمن الاستراتيجي لروسيا، مما أدى في نهاية المطاف إلى اندلاع صراع بين روسيا وأوكرانيا".

الدول الآسيوية ترفض مبدأ العقوبات

اعتبر التقرير أن الغالبية العظمى من الدول الآسيوية "لا تتمنى تكرار المواجهات بين المعسكرات في آسيا"، مشيرا إلى أن الكثير من الدول لم تفرض عقوبات على روسيا مثل الهند وإسرائيل وقطر والسعودية كما فعلت الولايات المتحدة، حيث "أدركت المزيد من الدول الآسيوية أن عقلية الحرب الباردة والمواجهات بين المعسكرات تتعارض مع اتجاه العصر".

التوجه السياسي لأمريكا في آسيا محكوم عليه بالفشل

وبين التقرير أن منطقة آسيا تواجه حاليا تحديات متعددة منها "عودة تفشي الوباء والانتعاش الاقتصادي البطيء وانتعاش سلسلة التوريد الهشة"، لذلك فإن دول آسيا تحتاج إلى "بناة السلام والمساهمين في التنمية والمحافظين على النظام، وليس التدمير وخلق الأزمات"، حيث اعتبر التقرير أن "التوجه السياسي للولايات المتحدة في خلق المواجهات بين المعسكرات يتعارض مع الرؤية المشتركة للتنمية السلمية لدول المنطقة، لذلك محكوم عليه بالفشل".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала