القوات الأوكرانية تقصف خيرسون بعد تحريرها

القوات الأوكرانية تقصف خيرسون بعد تحريرها
تابعنا عبرTelegram
نناقش في هذه الحلقة: الجيش الأوكراني يقصف خيرسون بعد تحريرها من قبل روسيا؛ أردوغان في السعودية لتطبيع العلاقات؛ الرئيس الفلسطيني يبحث مع العاهل الأردني التوتر في الأقصى؛ فقرة "رحمة" الرمضانية من لبنان.
أفاد مراسل "سبوتنيك"، بأن صواريخ "توشكا يو" أصابت مدينة خيرسون الأوكرانية وأطلقت من منطقة نيكولاييف، التي تسيطر عليها القوات الأوكرانية.
بدوره، قال كيريل ستريموسوف، نائب رئيس الإدارة العسكرية والمدنية في خيرسون لـ "سبوتنيك"
إن "المنطقة ستنضم إلى منطقة الروبل ابتداء من 1مايو، ومن المستحيل أن تعود لسيطرة سلطات كييف النازية".
حول هذا الموضوع، قال المحلل السياسي، دميتري إيفستافييف لـ "سبوتنيك":
"تعرضت المنطقة للقصف وهذا لا يمكن إلا أن يعبر عن وحشية نظام كييف، هؤلاء متهورون، وهذا الهجوم يوحي بأنه يحضرون لضربة ضخمة على المدينة المأهولة، من خلال توجيه منظومة الدفاع الجوي بداية على الأهداف الصغيرة وبعد ذلك يتم إطلاق ضربات أوسع ومحددة، ويرجى الانتباه إلى احتمال استخدام الذخائر العنقودية".

أردوغان في السعودية لتطبيع العلاقات

يزور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، المملكة العربية السعودية، بهدف تطبيع العلاقات بين البلدين، بعد سنوات من القطيعة، وخلافات في أكثر من ملف.
حول أهمية هذه الزيارة، قال الباحث السياسي، مهند حافظ أوغلو، لـ "بلا قيود":
"منذ عدة شهور وتركيا تمهد من خلال القنوات الدبلوماسية لهذه الزيارة، وأعتقد أنها قطعت شوطا مهما، وستبحث التعاون مع الرياض في كافة الملفات، أما بالنسبة لطلب المملكة خروج تركيا من سوريا، فلا أعتقد أنها مستعدة لذلك، لأن الجماعات الإرهابية في سوريا تهدد الأمن القومي لتركيا، خاصة وأن الحكومة السورية لا تستطيع ضبط الحدود".
التفاصيل في الملف الصوتي...
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала