خبير عسكري: روسيا تخوض حربا ضد الغرب وليس فقط ضد أوكرانيا

خبير عسكري:"روسيا تخوض حربًا ضد الغرب وليس فقط أوكرانيا"
تابعنا عبرTelegram
نناقش في حلقة "شؤون عسكرية" عبر أثير إذاعة "سبوتنيك": بعد مرور شهرين على العملية الروسية بأوكرانيا كيف يقيُّمها الخبراء؟ الإرادة الصلبة عمليات عسكرية ضد "داعش" الإرهابي في العراق وتقرير أوروآسيوي يحذر من تحولات، أستراليا تصف الوجود الصيني بجزر سليمان بالخط الأحمر، وقصف صاروخي لقاعدة عسكرية تركية بالعراق فمن المستهدف؟
تواصل القوات الروسية المهام الموكلة إليها في العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا لتحرير دونباس، حيث تجاوزت هذه العملية الشهرين منذ انطلاقها بخطى ثابتة، تمكنت خلالها القوات الروسية من تحرير الجزء الأكبر من دونباس وتكبيد القوات الأوكرانية خسائر جسيمة، بينما تواصل الولايات المتحدة الأمريكية والدول الغربية إرسال الإمدادات العسكرية للقوات الروسية في محاولة لتعقيد الأمور وإطالة أمد هذه العملية.
عن هذا الموضوع قال الخبير العسكري والاستراتيجي أندريه أليتسكي لـ "شؤون عسكرية":
"مهما كانت الإمدادات العسكرية التي ترسلها الولايات المتحدة الأمريكية ودول الغرب، إلا أنه هناك استراتيجية أساسية للقوات الروسية في تدميرها فور وصولها إلى الأراضي الأوكرانية، وعمليًا فإن روسيا تخوض هذه الحرب ليس ضد أوكرانيا فحسب بل ضد الولايات المتحدة ودول الغرب أيضًا ويمكننا القول بأن روسيا تواجه الأن الغرب إلا أنها لاتخشى المواجهة وتستمر بالصمود".

خبير: "إيران وفصائل مسلحة وراء استهداف القاعدة العسكرية التركية"

تعرضت قاعدة عسكرية تركية بشمال العراق وتحديدا في محافظة نينوى إلى الاستهداف بستة صواريخ، سقطت جميعها بالمنطقة المحيطة بالقاعدة دون وقوع أضرار مادية وبشرية، ولم تتبنى أي جهة مسلحة هذا الاستهداف والذي يأتي بالتزامن مع إعلان وزير الدفاع التركي خلوصي أكار عن انتهاء المرحلة الأولى للعملية العسكرية التركية بشمال العراق ضد عناصر حزب العمال الكردستاني. موضحًا أنها لن تنتهي قبل تحقيق الأهداف المرجوة وإزالة الخطر الذي يهدد الأمن التركي.
عن هذا الاستهداف تحدث الخبير بالشأن التركي مصطفى أوزجان خلال مداخلة لـ "شؤون عسكرية" قائلاً:

"لا أستبعد أن تكون الميليشيات المدعومة من إيران وراء هذا الاستهداف الصاروخي، ومن الممكن أن يكون الحشد الشعبي أو حتى حزب العمال الكردستاني بدعم من إيران التي لديها مصالح مبطنة مع هذا الحزب".

وعن تقيمه للعملية العسكرية التركية في شمال العراق أضاف يقول بهذا الصدد:
"لم تحدد الجهات الرسمية التركية بعد تأريخًا معينًا لانتهاء هذه العملية، فهي مستمر وقد يطول أمدها مالم تتحقق الأهداف الخاصة بالأمن القومي التركي والمتمثلة بوجود عناصر حزب العمال الكردستاني الذي يسعى إلى زعزعة الاستقرار، وهناك فصائل عراقية معينة تؤيد هذه العملية على الرغم من التيار الصدري الذي أدانها، إلا أنها مستمرة وماضية في تحقيق الأهداف".
التفاصيل في الملف الصوتي...
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала