كندا تؤكد اتفاقها مع الاتحاد الأوروبي بشأن "عزل روسيا"

© AFP 2022 / Gints Ivuskans29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2021 - ميلاني جولي، وزيرة خارجية كندا تغادر بعد اجتماع مع القوات العسكرية الكندية في قاعدة "ادازي" (Adazi) العسكرية في لاتفيا.
29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2021 - ميلاني جولي، وزيرة خارجية كندا تغادر بعد اجتماع مع القوات العسكرية الكندية في قاعدة ادازي (Adazi) العسكرية في لاتفيا. - سبوتنيك عربي, 1920, 16.05.2022
تابعنا عبرTelegram
أكدت كندا اتفاقها مع الاتحاد الأوروبي بشأن ما وصفته بـ"عزل روسيا" على خلفية عمليتها العسكرية الجارية في أوكرانيا، مشيرة إلى أنها ستعمل على تسريع انضمام فنلندا لحلف شمال الأطلسي "ناتو".
أمستردام - سبوتنيك. وقالت وزيرة الخارجية، ميلاني جولي، اليوم الاثنين، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع مفوض السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، قبيل اجتماعات كندا مع الاتحاد إن بلادها والاتحاد الأوروبي "متحدان ضد روسيا لعزلها اقتصاديا وسياسيا ودوليا؛ وسنناقش العقوبات التي سنحشدها من قبل كندا والاتحاد الأوروبي ضد روسيا".

وعن وحدة الموقف من العقوبات ضد روسيا، علقت جولي، قائلة: "بعض الدول الأعضاء لديها وجهات نظر مختلفة فيما يخص العقوبات بسبب عدم إنهاء الاعتماد على الغاز الروسي وغير ذلك؛ أرجح أننا سنتغلب على هذه العقبات وسنحشد جهودنا لتوحيد صفوفنا ضد روسيا".

وعن مساعي السويد وفنلندا للانضمام لحلف شمال الأطلسي، أوضحت أن "فنلندا وكندا لهما مصلحة مشتركة، وكندا سنعمل على تسريع طلب انضمام فنلندا في حال قدمت الطلب إلي الناتو"، واتّخذت فنلندا والسويد، أمس الأحد، قراراً رسمياً بانضمامهما إلى حلف الناتو.
واليوم الاثنين، اعلن نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، أنّ الوضع في العالم سيتغير بشكل جذري بعد قرار السويد بالانضمام إلى حلف الناتو، قائلا إنه من الواضح لنا أن أمن السويد، وكذلك فنلندا، لن يتعزز نتيجة لهذا القرار.
وتابع ريابكوف " ينبغي ألا يكون لديهم أي أوهام بأننا سوف نتحمل هذا الأمر، ببساطة، وكذلك في بروكسل وواشنطن وعواصم الناتو الأخرى، أي أنّ المستوى العام للتوتر العسكري سيزداد، وستكون هناك إمكانية التنبؤ في هذا المجال أقل".
وأعلنت كندا الشهر الجاري أنها ستفرض عقوبات جديدة تستهدف 40 فردا روسيا، بينهم 19 شخصا يعملون في قطاع الدفاع. كما أعلن مكتب رئيس الوزراء جاستن ترودو تقديم مساعدات عسكرية إضافية بقيمة 38.7 مليون دولار إلى أوكرانيا، تتضمن مدفعية ومؤن وسيارات مدرعة خفيفة.
وفي 28 أبريل/ نيسان الماضي، نشرت وزارة الخارجية الروسية، قائمة بالمواطنين الكنديين الممنوعين من دخول روسيا بشكل دائم، ردا على ما وصفته بـ "الأعمال العدائية للقيادة الكندية".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала