"أنصار الله": التحالف بحاجة ماسة إلى تمديد الهدنة بسبب الكثير من المتغيرات على كل المستويات

© AFP 2022 / Mohammed Huwaisقوات التحالف العربي تشن هجوما على مدينة صنعاء، اليمن 1 يوليو 2020
قوات التحالف العربي تشن هجوما على مدينة صنعاء، اليمن 1 يوليو 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 18.05.2022
تابعنا عبرTelegram
أكد المجلس السياسي الأعلى في اليمن التابع لجماعة أنصار الله، أن التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية "بحاجة ماسة إلى تمديد الهدنة بسبب الكثير من المتغيرات على كل المستويات".
وقال أمين سر المجلس السياسي الأعلى ياسر الحوري، في تصريحات مع وكالة الأنباء الإيرانية- إرنا، إن "أول رحلة من مطار صنعاء تأخرت 45 يوما"، مشيرا إلى أن ذلك جاء "عندما أدرك العدوان أن صنعاء بعد انتهاء الشهرين المتفق عليهما للهدنة ستستأنف العمليات العسكرية لكسر الحصار بسبب عدم الالتزام بتسيير الرحلات عبر المطار وعرقلة وصول السفن لميناء الحديدة".
مطار صنعاء الدولي - سبوتنيك عربي, 1920, 16.05.2022
إقلاع أول رحلة تجارية من صنعاء بعد توقف دام 6 سنوات
وأضاف الحوري: "من هذا المنطلق حاول تحالف العدوان تصحيح موقفه وهو يعد بأنه سيعالج خطأه كونه بحاجة ماسة إلى تمديد الهدنة بسبب الكثير من المتغيرات على كل المستويات فيما صنعاء في غنى عن هدنة وهمية إعلامية لاتوضع موضع التنفيذ ميدانيا".
وأكد أن "إغلاق مطار صنعاء إلى جانب الحصار البري والجوي سبب كارثة إنسانية هي الأسوأ على مستوى العالم"، موضحا أن أنصار الله، ومن خلال تجارب سابقة "لا تثق بمصداقية دول العدوان".
وأعلن أن اول رحلة من صنعاء حملت العديد من المرضى والطلاب وهي تؤكد أهمية وأولوية الملف الإنساني كمدخل للانتقال إلى أي ملفات عسكرية أو سياسية، مشيرا إلى أن "الشعب اليمني عانى ولازال جراء الحصار والعدوان المستمر من 2015".
وأوضح أن "مطار صنعاء جاهز باستمرار للملاحة الجوية ويستقبل يوميا رحلات الأمم المتحدة رغم محاولات دول العدوان إخراجه عن الجاهزية بدعاوى كاذبة"، لافتا إلى أن "الأمم المتحدة هي على المحك طبعا وأي استمرار في التواطؤ ينال من قيمتها ومن جهودها".
مطار صنعاء الدولي - سبوتنيك عربي, 1920, 16.05.2022
الرئاسي اليمني يرحب باستئناف الرحلات التجارية من مطار صنعاء ويدعو الحوثي لفتح معابر تعز
وفي وقت سابق، أقلعت أول رحلة تجارية من مطار صنعاء الدولي، حيث أقلت طائرة للخطوط الجوية اليمنية 137 مسافراً غالبيتهم من المرضى إلى العاصمة الأردنية عمّان، وذلك ضمن الهدنة المعلنة من الأمم المتحدة والتي نصت على تسيير رحلتين جويتين أسبوعياً خلال فترتها المحددة بشهرين.
وفي الثاني من أبريل/ نيسان الماضي، أعلن غروندبرغ بدء سريان هدنة في اليمن لمدة شهرين قابلة للتجديد، تتضمن إيقاف العمليات العسكرية الهجومية برا وبحرا وجوا داخل اليمن وعبر حدوده.
كما تتضمن الهدنة الأممية تيسير دخول 18 سفينة تحمل الوقود إلى موانئ الحديدة غرب اليمن، والسماح برحلتين جويتين من وإلى مطار صنعاء الدولي أسبوعيا، وعقد اجتماع بين الأطراف للاتفاق على فتح الطرق في تعز وغيرها من المحافظات لتحسين حرية حركة الأفراد داخل اليمن.
ويشهد اليمن منذ 7 أعوام معارك عنيفة بين جماعة "أنصار الله" وقوى متحالفة معها من جهة، والجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دولياً مدعوماً بتحالف عسكري عربي، تقوده السعودية من جهة أخرى لاستعادة مناطق شاسعة سيطرت عليها الجماعة بينها العاصمة صنعاء وسط البلاد أواخر 2014.
وأودى الصراع الدائر في اليمن منذ اندلاعه بحياة 377 ألف شخص، 40 % منهم سقطوا بشكل مباشر، حسب تقرير للأمم المتحدة في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала