الجيش الإيراني يعلن مقتل أحد أفراده داخل مصنع في منطقة بارشين النووية جنوب شرق طهران

© AFP 2022 / Iranian Army officeمناورات الجيش الإيراني "ذو الفقار 1400" في بحر عمان، إيران 7 نوفمبر 2021
مناورات الجيش الإيراني ذو الفقار 1400 في بحر عمان، إيران 7 نوفمبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 26.05.2022
تابعنا عبرTelegram
أعلنت إيران مقتل شخص جراء حادث صناعي، في منطقة بارشين قرب طهران، التي تضم مجمعا عسكريا يشتبه بأنه سبق لإيران أن أجرت فيه اختبارات تفجير قابلة للتطبيق في المجال النووي.
وأفادت وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا)، بأن هناك "حادث صناعي وقع في أحد المصانع في منطقة بارشين، ما أدى إلى وفاة شخص، بينما نقل آخر إلى المستشفى لإصابته"، مشيرة إلى "أن الحادث وقع عصر الأربعاء في المنطقة الواقعة جنوب شرق طهران"، من دون تفاصيل إضافية.
بدورها، أعلنت وزارة الدفاع الإيرانية عن "استشهاد أحد منتسبيها إثر حادث وقع يوم أمس داخل إحدى الوحدات العسكرية التابعة لوزارة الدفاع في منشأة بارشين"، مؤكدة أن "التحقيقات جارية لمعرفة السبب".
يأتي ذلك بعد أيام من إعلان الحرس الثوري الإيراني اغتيال العقيد في الحرس الثوري صياد خدائي خلال عملية إرهابية جنوبي طهران.
وقالت دائرة العلاقات العامة في الحرس الثوري الإيراني، في بيان لها، إن "جهات تابعة للاستكبار والغطرسة العالمية تقف خلف العملية الإرهابية المضادة للثورة".
كما أعلن الحرس الثوري الإيراني ضبط شبكة تجسس إسرائيلية في البلاد. وقالت العلاقات العامة التابعة للحرس الثوري، في بيان لها، إنه "تم القبض على عناصر شبكة إرهابية تابعة للمخابرات الصهيونية في إيران"، وذلك حسب وكالة الأنباء الإيرانية إرنا.
وشيع عدد كبير من الإيرانيين، بينهم قادة في الحرس الثوري، الثلاثاء الماضي، جثمان العقيد حسن صياد خدائي، وشارك في التشييع القائد العام للحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي، وقائد "فيلق القدس" في الحرس، إسماعيل قاآني.
واتهمت السلطت الإيرانية إسرائيل بالوقوف وراء اغتيال الضابط في الحرس الثوري الإيراني، العقيد حسن صياد خدائي.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала