فرنسا تطالب إيران برد "فوري" على استفسارات الوكالة الذرية

© AFP 2022 / GIUSEPPE CACACEوزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، أثناء زيارته معرض "إكسبو 2020 دبي"، 2 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، أثناء زيارته معرض إكسبو 2020 دبي، 2 أكتوبر/ تشرين الأول 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 31.05.2022
تابعنا عبرTelegram
طالبت فرنسا إيران بضرورة الرد الفوري على استفسارات الوكالة الدولية للطاقة الذرية بخصوص أنشطتها النووية.
وحسب "رويترز"، أصدرت وزارة الخارجية الفرنسية بيانا طالبت فيه إيران بالرد الفوري على "استفسارات الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن أنشطتها النووية السابقة".
المدير العام الجديد لوكالة الطاقة الذرية، رافايل غروسي - سبوتنيك عربي, 1920, 31.05.2022
إيران تحذر الوكالة الدولية للطاقة الذرية وتؤكد أن التقرير الأخير سيكون له "عواقب وخيمة"
وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد أصدرت تقريرا أمس الاثنين، أكدت فيه أن إيران تقترب الآن من إنتاج مادة إلى درجة قريبة من صنع أسلحة نووية، وأنها لم ترد بمصداقية على أسئلة الوكالة بشأن مصدر آثار يورانيوم عُثر عليها في ثلاثة مواقع غير معلنة.

وأوضحت أن استفساراتها تعلقت بـ "منشأ جزيئات اليورانيوم التي عُثر عليها في ثلاثة مواقع".

وأوضحت الوكالة أن "مخزون اليورانيوم المخصب لدى إيران تجاوز الحد المسموح به بموجب الاتفاق النووي المبرم العام 2015 بين طهران والقوى الكبرى بأكثر من 18 مرة، كما رفعت مخزونها من المواد المخصبة بنسبة 20 %".
وكان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، قد أكد اليوم الثلاثاء، أن "التقرير الأخير للمدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، لا يعكس حقيقة المحادثات بين إيران والوكالة"، لافتا إلى أن "هذا التقرير هو نفسه الذي أعلنه رئيس الوكالة الدولية غروسي في البرلمان الأوروبي قبل الجولة الثالثة من المحادثات بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية"، حسب وكالة فارس الإيرانية.
وتملك إيران 43.1 كيلوغرام من اليورانيوم المخصب بنسبة 60% وهو عتبة قريبة من 90% اللازمة لتصنيع قنبلة ذرية، فيما كانت تملك في السابق 33.2 كيلوغرام من هذه المواد، وفقا لتقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала