العمليات المشتركة العراقية تتطلع إلى "عمل كبير" مع الناتو

© Photo / Iraqi Joint Operations Commandقيادة العمليات المشتركة العراقية تكشف اتفاق أمني تاريخي مع إقليم كردستان (بين بغداد وأربيل)، لتأمين الحدود الفاصلة وتدمير خطط الإرهاب، العراق 12 أكتوبر 2020
قيادة العمليات المشتركة العراقية تكشف اتفاق أمني تاريخي مع إقليم كردستان (بين بغداد وأربيل)، لتأمين الحدود الفاصلة وتدمير خطط الإرهاب، العراق 12 أكتوبر 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 10.06.2022
تابعنا عبرTelegram
صرح الناطق باسم العمليات العراقية المشتركة اللواء تحسين الخفاجي، اليوم الجمعة، إن قيادة العمليات تتطلع إلى أن يكون هنالك عمل كبير مع حلف الناتو، وأن يكون هنالك تدريب كبير في مجال رفع وبناء القدرات العسكرية.
ونقلت وكالة الأنباء العراقية "واع" عن قيادة العمليات المشتركة تأكيدها أهمية التدريب المستمر لرفع قدرات القوات الأمنية، مشيرة إلى أن الجيش العراقي معتمد على إمكانياته الذاتية في القتال.
وأوضح خفاجي أن "بعثة حلف الناتو هي بالأساس بعثة تدريبية، الغاية منها تدريب القوات الأمنية العراقية ورفع مستوى وإمكانيات قدراتها في العمليات العسكرية"، مشيرا إلى أن "بعثة الناتو وصلت وباشرت أعمالها منذ أكثر من عام".
وتابع الناطق أن "بناء القدرات العسكرية هو هدف تواجد قوات الناتو الذي تحتاجه القوات الأمنية العراقية"، مؤكدا أن "العراق لم يعتمد في قدراته القتالية على الجيوش الأخرى، بل اعتمد على إمكانياته وقدراته الذاتية، ولكن كل جيوش العالم تحتاج إلى تطوير إمكانياتها وقدراتها".
وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الداخلية العراقية ضبط مخزن متنقل لعصابات تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا ودول أخرى) في الأنبار، جاء ذلك في بيان صادر عن خلية الإعلام الأمني، السبت، بحسب وكالة الأنباء العراقية الرسمية.
وأضاف البيان إن قوات الأمن حققت إنجازات تستحق التقدير والاحترام في مواجهة عناصر التنظيم، وأنها نجحت في استهداف حافلة نوع "لوري" كانت تقل عناصر من التنظيم الإرهابي في وادي القذف ضمن قاطع قيادة عمليات الأنبار، بواسطة طائرات "إف-16" العراقية في قيادة القوة الجوية.
وعثرت قوة أمنية مشتركة، بدأت في تفتيش المكان المستهدف، على ثلاثة قتلى من عناصر التنظيم.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала