خطيب الجمعة في طهران: إذا استمر مجلس الوكالة الدولية للطاقة الذرية في شيطنته ستتخذ إيران خطوات أخرى

© AFP 2022 / JOE KLAMARالوكالة الدولية للطاقة الذرية في فينا
الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فينا - سبوتنيك عربي, 1920, 10.06.2022
تابعنا عبرTelegram
كشف خطيب الجمعة في طهران، أحمد خاتمي، اليوم الجمعة، عن الخطوة الإيرانية بشأن القرار الأخير للوكالة الدولية للطاقة الذرية.
ونقلت وكالة فارس، مساء اليوم الجمعة، عن خاتمي أن وقف عمل أجهزة تصوير المنشآت النووية الإيرانية هو أول خطوة لبلاده بشأن القرار الأخير لمجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
وشدد أحمد خاتمي على أنه "في حال استمر مجلس حكام الوكالة الدولية في شيطنتهم ستتخذ إيران خطوات أخرى".
رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو - سبوتنيك عربي, 1920, 10.06.2022
مسؤول إيراني: الوكالة الذرية رهينة الصهاينة
وأشار إلى أن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية قد التقى برئيس إسرائيل قبل إصدار قرار يدين إيران، بدعوى عدم تقديمها ما يفسر وجود آثار لليورانيوم في ثلاثة مواقع لم يعلن عنها، يعني وجود تعاون وتنسيق كاملين بين الجانبين، الوكالة الدولية وإسرائيل.
وقال خطيب الجمعة في طهران: "إن كل المعلومات التي يستند عليها الأوروبيون والأمريكان وغيرهم هي طبخة الكيان الصهيوني، والكثير من مفتشي الوكالة الدولية هم عيون الكيان الغاصب وأمريكا الذين يستهدفون المنشآت النووية الإيرانية ويغتالون العلماء النوويين الإيرانيين".
ووافق مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية، المؤلف من 35 دولة، بأغلبية كبيرة على قرار يدين إيران، بسبب عدم تقديمها ما يفسر وجود آثار لليورانيوم في ثلاثة مواقع لم يعلن عنها، فيما عارضت كل من روسيا والصين نص القرار، بينما صوتت 30 دولة لصالحه وامتنعت ثلاث دول عن التصويت هي الهند وباكستان وليبيا.
وردت إيران على قرار وضع معاهدة "أوكوس" على جدول أعمال مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية، مؤكدة أن هذا القرار "يزيد من مخاطر الانتشار النووي".
بدوره، حمل وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان "المتبنين للقرار المعادي لإيران في مجلس الحكام بالوكالة الدولية للطاقة الذرية المسؤولية عن كل تداعيات تهديداتهم".
من جهته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، إن قرار مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية يكشف الوجه الحقيقي لإيران.
وذكر بينيت في تغريدة بحسابه الرسمي على "تويتر"، مساء أمس الأربعاء، أن قرار الوكالة الدولية، الذي يدين إيران لعدم تقديمها ما يفسر وجود آثار لليورانيوم في ثلاثة مواقع لم يعلن عنها، قد كشف الوجه الحقيقي لإيران.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала