المئات يحتجون في بوركينا فاسو ضد تخلي الحكومة عنهم في مواجهة المسلحين

© REUTERS / Vincent Badoجيش بوركينا فاسو ينتشر في شوارع المدن، بعد إقالة الرئيس وحل الحكومة والبرلمان وإغلاق الحدود، 24 يناير 2022
جيش بوركينا فاسو ينتشر في شوارع المدن، بعد إقالة الرئيس وحل الحكومة والبرلمان وإغلاق الحدود، 24 يناير 2022 - سبوتنيك عربي, 1920, 11.06.2022
تابعنا عبرTelegram
تظاهر مئات الأشخاص في جنوب بوركينا فاسو، اليوم السبت، ضد ما وصفوه بتخلي الحكومة عنهم لمواجهة الهجمات القاتلة للجماعات المتطرفة.
وهذا الاحتجاج هو الأول من نوعه منذ سيطرة اللفتنانت كولونيل بول هنري سانداوجو داميبا على السلطة في انقلاب عسكري في يناير/ كانون الثاني.
جنود من بوركينا فاسو يقومون بدورية شمال البلاد  - سبوتنيك عربي, 1920, 21.05.2022
مقتل 5 جنود وتحييد أكثر من 30 إرهابيا خلال هجوم على قاعدة عسكرية شمالي بوركينا فاسو
ذكرت وسائل الاعلام المحلية أن الرجال والنساء صرخوا أمام مبنى إدارة عامة فى بلدة باما "لا للتخلي عن مقاطعة كومبينجا".
وفي خطاب للمفوض السامي للإقليم، انتقد المتظاهرون "زحفا سريعا للإرهاب" يهدد بابتلاع الإقليم القريب من الحدود مع توغو وبنين.
ونددوا في خطابهم الذي وقعه شخصيات دينية وزعماء المجتمع المدني والزعماء التقليديون بـ "الإهمال الكبير والتخلي عن الدولة"، متهمين المسؤولين العامين بالفرار إلى مقاطعة مجاورة.
ويتصاعد عنف المتطرفين المرتبطين بتنظيمي "القاعدة"، و"داعش" (الإرهابيين المحظورين في روسيا)، في بوركينا فاسو غربي أفريقيا، خاصة منذ الإطاحة برئيس بوركينا فاسو المنتخب، روش مارك كريستيان كابوري، في يناير/كانون الثاني الماضي، ما أدى إلى مقتل آلاف الأشخاص ونزوح نحو مليوني شخص داخليا.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала