خبير اقتصادي: بوتين تحدث بنبرة ثقة عالية حول قدرة الاقتصاد الروسي على الصمود في وجه أي عقوبات

خبير اقتصادي: بوتين تحدث بنبرة ثقة عالية في قدرة الاقتصاد الروسي على الصمود في وجه أي عقوبات
تابعنا عبرTelegram
قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمام منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي يوم الجمعة الماضي، إن العالم لم يعد كما كان، وإن "العالم أحادي القطب قد انتهى، لكن هناك محاولات مضنية لمحاولة استعادته".
كما أكد بوتين أن التوقعات المتشائمة للاقتصاد الروسي مطلع الربيع لم تتحقق وأن الغرب فشل في كسر اقتصاد روسيا وأن مساعي الغرب لبلوغ الدولار إلى مئتي روبل قد باءت بالفشل، والعقوبات التي فرضت على روسيا كبدت الدول الأوروبية خسائر بـ400 مليار دولار.
يقول الخبير الاقتصادي والاستراتيجي البحريني الدكتور محمد الصياد، في حديث لبرنامج "حول العالم" عبر أثير إذاعة سبوتنيك" بهذا الصدد:

"يمكننا تقسيم خطاب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الجمعة 17 يونيو/حزيران 2022 أمام منتدى سانت بطرسبورغ الاقتصادي، إلى جزأين، الجزء الأول المتعلق بالشأن الاقتصادي الروسي المحلي، والجزء الثاني المتعلق بالشأن الاقتصادي الدولي".

وأشار الصياد إلى أنه:

"فيما يخص الشق الاقتصادي المحلي، تحدث الرئيس الروسي بنبرة ثقة عالية في قدرة الاقتصاد الروسي على الصمود في وجه العقوبات الاقتصادية الغربية، وبنبرة تحد فيما خص عواقبها على الاقتصادات الغربية نفسها".

ويرى الصياد أنه "من الواضح أن روسيا بعد مرور ثلاثة أشهر ونيف على عاصفة العقوبات الغربية عليها، قد استوعبت تلك العقوبات وهضمتها، بدليل تحرك البنك المركزي الروسي برشاقة وبكل ثقة لإنزال سعر الفائدة من مستوى 20% الذي ارتفع إليه فور بدء حرب العقوبات بعد أن كان 9.5%، وإنزاله إلى 14% ثم إلى 11% أواخر مايو/أيار الماضي. بل إن بوتين أعلن في خطابه أن بإمكان روسيا تخفيض سعر الفائدة الأساسي إلى 7%".

ولفت الصياد إلى أن "هناك نقطة أخرى مهمة في الخطاب، تتعلق بالإشارة إلى فائض الموازنة العامة الروسية هذا العام والمقدر بحوالي 52 مليار دولار. فهذا مؤشر آخر على متانة الموقف المالي للدولة الروسية، سواءً لجهة التمكين من خدمة الدين بكل أريحية، او لجهة تحويل جزء من الفائض لصندوق الثروة السيادي الروسي، وجزء آخر للتوسع الاستثماري الإنتاجي في قطاع التكنولوجيا الحيوية التي أشار إليها بوتين أكثر من مرة في خطابه، إلى جانب مناشدة الرأسماليين الروس الاستثمار في بلدهم روسيا للمساهمة في جهود بعث القوة الاقتصادية الروسية الضاربة".

التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة..
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала