استطلاع رأي... من يشكل الحكومة حال أجريت انتخابات في إسرائيل اليوم؟

© AP Photo / ATEF SAFADIنفتالي بينيت وبنيامين نتنياهو
نفتالي بينيت وبنيامين نتنياهو - سبوتنيك عربي, 1920, 21.06.2022
تابعنا عبرTelegram
بعد فترة سياسية متوترة، أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، ورئيس الوزراء البديل يائير لابيد، الليلة الماضية، موافقتهما على حل الكنيست والذهاب إلى انتخابات مبكرة.
لكن، استطلاعا جديدا للرأي توقع أن تنتهي جولة جديدة من الانتخابات دون أن تقدر أي من الكتل على تشكيل حكومة مستقرة يدعمها ما لا يقل عن 61 نائبا من أصل 120 بالكنيست، وفق صحيفة "معاريف" العبرية.
تظهر نتائج الاستطلاع الذي أجرته إذاعة "103FM" الإسرائيلية أن حزب "الليكود" بقيادة رئيس المعارضة الطامح للعودة للسلطة بنيامين نتنياهو، سيحصل على 36 مقعدا (29 في آخر انتخابات) حال أجريت الانتخابات اليوم، يليه حزب "هناك مستقبل" بقيادة لابيد مع 20 مقعدا (17 في الانتخابات الأخيرة).
حزب آخر يواصل توجهه القوي هو "الصهيونية الدينية" بقيادة تسلئيل سموتريتش وإيتامار بن غفير، والذي وصل في الاستطلاع إلى 10 مقاعد (مقابل 7 حاليا).
ويحصل حزب "أزرق- أبيض" بقيادة وزير الدفاع بيني غانتس على 8 مقاعد (8 حاليا)، فيما يحصل حزبا "شاس" و"يهدوت هتوراه" (يهودية التوراة) الدينيان على 7 و6 (9 و7 حاليا) مقاعد على التوالي، فيما تبقى القائمة العربية المشتركة عند 6 مقاعد، ويحصل حزب "يمينا" بقيادة بينيت على 7 مقاعد (مقابل 6 في الانتخابات الأخيرة)، وحزب "يسرائيل بيتينو" (إسرائيل بيتنا) بقيادة وزير المالية أفيغدور ليبرمان على 5 مقاعد (مقابل 7).
وبالكاد، يتجاوز حزبا "القائمة العربية الموحدة" برئاسة منصور عباس، و"أمل جديد" بزعامة وزير العدل جدعون ساعر عتبة الحسم (3.25% من إجمالي أصوات الناخبين) مع 4 مقاعد لك منهما (مقابل 4 للأول و6 للثاني حاليا)، فيما لم يتمكن "ميرتس" اليساري برئاسة وزير الصحة نيتسان هوروفيتس من تجاوز نسبة الحسم (مقابل 6 حاليا)، وسيبقى حزب العمل بقيادة وزيرة المواصلات ميراف ميخائيلي عند 7 مقاعد.
رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت - سبوتنيك عربي, 1920, 20.06.2022
بينيت ولابيد يعلنان قرارهما حل الكنيست الإسرائيلي رغم الجهود الكبيرة لإبقاء الحكومة
وعلى صعيد الكتل، وجد الاستطلاع أن كتلة نتنياهو تقف على 59 مقعدا، بينما تبلغ كتلة حكومة بينيت لابيد 55 مقعدا.
ويلزم للمرشح لتشكيل الحكومة الحصول على تأييد 61 نائبا في الكنيست الإسرائيلي.
ومن المتوقع أن يصوت الائتلاف الحكومي والمعارضة، غدا الأربعاء، على قانون حل الكنيست والذهاب لانتخابات مبكرة في أكتوبر/تشرين الأول المقبل، "بعد استنفاد محاولات تحقيق الاستقرار في الائتلاف"، كما جاء في بيان مشترك صدر عن بينيت ولابيد مساء أمس الاثنين.
وبذلك تتجه إسرائيل إلى انتخابات هي الخامسة منذ أبريل/نيسان 2019 أي منذ اقل من 4 أعوام، وسط حالة من عدم الاستقرار السياسي.
وتشكل الائتلاف الحكومي الحالي غير المتجانس أيدولوجيا في 13 يونيو/حزيران 2021، لكن خلافات كبيرة داخلة وخسارته الأغلبية البرلمانية في الكنيست (عدم قدرته على تمرير قوانين) قادت إلى اتخاذ القرار بالتوجه لانتخابات جديدة.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала