العراق ينفي التقارير حول إعدامات جماعية لمواطنيه على حدود بولندا

© Sputnik . Viktor Tolochko / الذهاب إلى بنك الصورمخيم للاجئين الأفغانيين على الحدود البيلاروسية البولندية، بيلاروسيا، بولندا 29 سبتمبر 2021
مخيم للاجئين الأفغانيين على الحدود البيلاروسية البولندية، بيلاروسيا، بولندا 29 سبتمبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 22.06.2022
تابعنا عبرTelegram
قال العراق إن التقارير حول إعدامات جماعية بحق مهاجرين عراقيين على الحدود البولندية غير صحيحة ولا أدلة عليها.
بغداد - سبوتنيك. ونقلت وكالة الأنباء العراقية الرسمية (واع) عن متحدث الخارجية، أحمد الصحاف، اليوم الأربعاء، "سبق أن وجهت وزارة الخارجية سفارة جمهورية العراق في وارسو بأهمية التنسيق مع الجانب البولندي إثر معلومات تداولتها وسائل إعلام في حينها عن تعرض مهاجرين عراقيين لمخاطر تطال حياتهم".
وأضاف، "بتاريخ 2022/2/7، شرعت السفارة بالتنسيق والتقصي عالي المستوى عبر السلطات المعنية في بولندا، وثبت أن الأنباء التـي صـدرت مـن وسائل إعلام أجنبية ومحلية غيـر صحيحة، وذلك لعـدم وجـود أي أدلة ثبوتية وقانونية معتبـرة، مثل شـهود عيـان أو فيـديو أو صور تشير إلى حصول إعدامات جماعية علـى الحـدود البولندية البيلاروسية، إضـافة إلـى أنـه لـم تـرد أي شكوى رسمية مـن أي مـواطن عراقـي تشير إلى ما ورد في تلك الأنباء".
وأشار إلى أنه "سبق للحكومة أن شكلت فريقا قانونيا مختصا ومعنيا بمتابعة هذا الملف، وسيقدم تقريره للحكومة العراقية فور الانتهاء من متابعات التحقيق".
هذا وشهدت منطقة الحدود بين بيلاروس وبولندا، العام الماضي، توترات على خلفية تواجد آلاف المهاجرين من الشرق الأوسط وأفريقيا، الذين يحاولون الوصول إلى دول الاتحاد الأوروبي، عبر بولندا.
وقامت السلطات البولندية بنشر الآلاف من الجنود وقوات حرس الحدود، لمنع دخول هؤلاء؛ ووجهت اتهامات لمينسك بخلق "أزمة الهجرة" على الحدود المشتركة، كما استخدمت الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه، لإبعاد المهاجرين، الذين يحاولون اجتياز السياج الحدودي بين بولندا وبيلاروس.
إيواء لاجئين من الشرق الأوسط في مركز مؤقت للمهاجرين في منطقة حاجز بروزجي على الحدود البيلاروسية البولندية، 18 نوفمبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 25.11.2021
العراق يؤكد: الأولوية في إجلاء العالقين بين بيلاروس وبولندا للأطفال والنساء والكبار
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала