رسائل بوتين في قمة بريكس.. وهل التجمع قادر على إنشاء عملة احتياطية دولية؟

رسائل بوتين في قمة بريكس.. وهل التجمع قادر على إنشاء عملة احتياطية دولية؟
تابعنا عبرTelegram
أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن روسيا تدعم مسودة مبادرة بكين التي تم تبنيها كنتيجة لمنتدى بريكس القادم، مما يؤكد توجه دوائر الأعمال لمزيد من العمل المشترك.
وقال بوتين خلال خطابه عن بعد: إن "جدول أعمال المنتدى مليء بقضايا الساعة بالفعل وهي تتعلق بضمان التنمية المستدامة للاقتصاد العالمي والحفاظ على انفتاحه وزيادة التعاون في الاقتصاد الرقمي والنمو الأخضر، فضلاً عن تحديث الصناعة وبناء سلاسل نقل وخدمات لوجستية جديدة".
وأكد بوتين قائلا: "في رأينا موضوع هذا المنتدى وثيق ومهم للجميع أي وهو تعميق الشراكة التجارية لدول البريكس من أجل خلق مستقبل أفضل للتنمية العالمية".

ومنذ العام 2009، وتحديدًا منذ تدشين مجموعة البريكس التي تضم حاليًا دول الصين وروسيا والهند والبرازيل وجنوب إفريقيا، تسعى الصين إلى تطوير نموذج اقتصادي جديد ينهي هيمنة القطب الواحد، ويفتح الباب أمام استراتيجية اقتصادية جديدة متعددة الأقطاب.

في هذا الصدد، قال مسلم شعيتو رئيس المركز العربي الروسي، إن الرسائل التي يمكن قراءتها من وراء انعقاد المنتدى هذه المرة في ظل الظروف الدولية التي تقع روسيا في القلب منها، هي أن العقوبات الغربية على روسيا فقدت جدواها، وأن الكلام عما يسمى عزلة روسيا كلام لا وجود له على أرض الواقع.
وأشار شعيتو إلى أن طموح البريكس الآن لأن يكون بديلًا عن الهيمنة الاقتصادية الأمريكية لابد أن ينظر إليه بمنظار جديد، فالواقع قد تغير كثيرًا عن ذي قبل، لافتا إلى أن البريكس عندما تحدث قبل سنوات عن بنك بديل لصندوق النقد كانت هناك محاولات للتقارب مع أمريكا مما أثر على جدوى هذه الخطوة، لكن الآن الوضع تغير وأصبحت الحاجة ملحة لإيجاد بدائل للهيمنة الأمريكية.

وأما نايل الجوابرة الخبير الاقتصادي ومحلل أسواق المال، فأشار إلى أن تجمع البريكس هذه المرة يأتي في ظل ظرف دقيق يمكن أن يكون في صالح روسيا كون هذا التجمع يصب في صالح روسيا اقتصاديا من حيث التصدير والاستيراد.

وأضاف الجوابرة أن مسألة إصدار عملة جديدة عن التجمع أمر وارد وقابل للتنفيذ يخدم التعاملات التجارية بين دول التجمع ، لافتا إلى أننا رأينا كيف أن الروبل زاحم الدولار واليورو في التعاملات الأخيرة في ظل الحرب الأخيرة.
وأشار الجوابرة إلى أن على البريكس أن يوسع من دائرة عضويته خاصة من الدول العربية حتى يتسع نفوذه السياسي والاقتصادي أكثر.
يمكنكم متابعة المزيد عبر برنامج بوضوح
إعداد وتقديم: خالد عبد الجبار
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала