وسط ترحيب فلسطيني... هل تساهم تصريحات الأمم المتحدة في رفع حصار إسرائيل عن غزة؟

© Sputnik . Ajwad Jradatقصف الطيران الحربي الإسرائيلي على مدينة غزة، قطاع غزة، فلسطين مايو 2021
قصف الطيران الحربي الإسرائيلي على مدينة غزة، قطاع غزة، فلسطين مايو 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 23.06.2022
تابعنا عبرTelegram
وسط ترحيب حركة "حماس"، انتقدت الأمم المتحدة الحصار المفروض على قطاع غزة، وقالت إن حوالي 80% من سكان غزة الآن يعتمدون على المساعدات الإنسانية بسبب الفقر وارتفاع معدلات البطالة وعوامل أخرى ناجمة إلى حد كبير عن الحصار المفروض على القطاع.
وقال المتحدث الرسمي باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، بمناسبة مرور 15 عاما على بدء الحصار على قطاع غزة، إن أكثر من نصف سكان غزة، الذين يزيد عددهم عن مليوني نسمة، يعيشون في فقر، وأن ما يقرب من 80 % من الشباب هناك عاطلون عن العمل.
من جانبه أكد الناطق باسم الحركة فوزي برهوم أن هذه التصريحات تكشف مجددًا حجم معاناة أكثر من مليوني فلسطيني جراء هذا الحصار الظالم، في خرقٍ واضح للقانون الدولي وانتهاكٍ صارخ لأبسط حقوق الإنسان، ما يستدعي إنهائه فوراً، ووضع حد لسياسة الفصل العنصري ونظام "الأبارتهايد" الذي تمارسه إسرائيل ضد الشعب الفلسطيني، وفقا لوكالة "معا" الإخبارية.
ودعا برهوم الأمم المتحدة وكل المؤسسات الحقوقية والدولية إلى أخذ كل هذه التصريحات والتقارير بجدية، والعمل على تكثيف الجهود لإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني، والضغط على إسرائيل لرفع حصاره المفروض على قطاع غزة.
وزير الدفاع الإسرائيلي بني غانتس - سبوتنيك عربي, 1920, 22.06.2022
غانتس يلغي تجميد زيادة العمال من غزة إلى إسرائيل

مساع فلسطينية

قال مصباح أبوكرش، الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني، إن الشعب الفلسطيني وقواه في قطاع غزة لا يملكان سوى التعامل بإيجابية مع أي بارقة أمل قد تساهم في إنهاء الحصار المفروض على غزة منذ عدة سنوات، وهو ما عبرت عنه القوى والفصائل الغزية من خلال إشادتها بالدعوة الصادرة عن الأمم المتحدة والتي طالبت بموجبها بإنهاء حصار غزة بشكل كامل.
وبحسب حديثه لـ "سبوتنيك"، في المقابل فإن هذه الدعوة يمكن أن تكون كلامًا إعلاميا وليس أكثر الهدف منه تنشيط بعض المسارات، وقد تكون دلالة لبعض الترتيبات التي تسعى الولايات المتحدة الأمريكية للقيام بها في المنطقة لخدمة لإسرائيل ومشروعها الاستعماري.
وتابع: "من السذاجة التعامل مع هذه الدعوة النظرية على أنها جاءت كنتيجة للظرف الإنساني الصعب الذي يمر به قطاع غزة، والذي يعيش فيه منذ سنوات طويلة".
واستطرد: "بغض النظر عن الأسباب الحقيقية التي وقفت خلف هذه الدعوة؛ يجب علينا كفلسطينيين مواصلة المطالبة بإنهاء هذا الحصار واستغلال مثل هذه الدعوات لصالح تحقيق ذلك بالتزامن مع ثباتنا على حقوقنا الفلسطينية العادلة".
سكان قطاع غزة يستمتعون بالسباحة في مياه بحر نظيفة لأول مرة منذ 15 سنة  - سبوتنيك عربي, 1920, 22.06.2022
سكان قطاع غزة يستمتعون بالسباحة في مياه بحر نظيفة لأول مرة منذ 15 سنة

قوة دولية مطلوبة

في السياق، اعتبر مصطفى الصواف، المحلل السياسي الفلسطيني المقيم في قطاع غزة، أن دعوة الأمم المتحدة ليست جديدة وقد تكررت مثل هذه المواقف أكثر من مرة.
وبحسب حديثه لـ "سبوتنيك"، إسرائيل لا تقر بما تقره الأمم المتحدة، وسيبقى قرار الأمم المتحدة رغم ترحيب الفلسطينين والعرب والعالم به حبرًا على ورق، ولن يجد آذانا صاغية وسيصبح كما لم يكن.
ويرى الصواف أن أي قرار يحتاج لتطبيقه إلى قوة وليس بالضرورة عسكرية ويحتاج إلى اتخاذ قرارات حال رفض إسرائيل تنفيذ القرار كالعقوبات، ولها أشكل مختلفة وللعلم الأمم المتحدة اتخذت نحو ٧٠٠ قرار لصالح الفلسطينيين ولم يتطبق واحد منها.
وأشار المسؤول الأممي إلى أن العاملين في المجال الإنساني ناشدوا تقديم 510 ملايين دولار أمريكي هذا العام لتوفير الغذاء والمياه والصرف الصحي والخدمات الصحية لـ 1.6 مليون شخص، تم تمويل 25 % فقط منها.
وبين أن وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) تحتاج إلى 72 مليون دولار أمريكي إضافية بحلول نهاية سبتمبر لبرنامجها الغذائي الطارئ في غزة لتلبية الاحتياجات الغذائية لـ 1.1 مليون لاجئ فلسطيني حتى نهاية العام.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала