رئيسة وزراء إستونيا تكشف المغزى الحقيقي لاستراتيجية الناتو

© Sputnik . Sergey Stepanov / الذهاب إلى بنك الصورتمرين عسكري في استونيا
تمرين عسكري في استونيا - سبوتنيك عربي, 1920, 24.06.2022
تابعنا عبرTelegram
يعلن حلف شمال الأطلسي (الناتو) استعداده للدفاع عن البلدان الأعضاء في حال تعرضت إلى هجوم، ولكن القصد الحقيقي ترك العدو يحتل البلد قبل أن يشرع الحلف في الدفاع عنه. صرحت بذلك رئيسة وزراء إستونيا، كايا كالاس.
وقالت كالاس لصحيفة "فاينانشل تايمز" إن استراتيجية الحلف الخاصة بالدفاع عن بلدان البلطيق تتضمن إمكانية ترك العدو يحتل البلد، ومن ثم يتم تحريره خلال 180 يوما.
وأشارت إلى أن هذا يعني تدمير البلد بكامله.
وأضافت أنها حملت استفساراتها إلى مسؤول رفيع المستوى بريطاني، وكان جوابه أن الإستونيين لن ينجوا - غالب الظن – من الموت إذا تعرض بلدهم إلى هجوم من الخارج.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала